عادي

«أوبك+» تتفق على زيادة الإنتاج 400 ألف برميل يوميا في فبراير

18:40 مساء
قراءة دقيقتين

قالت أربعة مصادر في أوبك+ لرويترز إن المجموعة اتفقت، الثلاثاء على التمسك بالسياسة الحالية وعلى زيادة إنتاج النفط 400 ألف برميل يوميا في فبراير/ شباط.

وقاوم أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وحلفاؤهم العشرة في تحالف «أوبك+»، الضغط لزيادة الإنتاج بشكل إضافي رغم أن ارتفاع أسعار الطاقة يفاقم مشكلة زيادة التضخم في كل أنحاء العالم.

وخفضت الدول ال13 الأعضاء في منظمة «أوبك» وحلفاؤها في «أوبك+» الإنتاج بشكل كبير في العام 2020 فيما أثّر الوباء سلبا على الطلب.

والعام الماضي، قررت الدول الأعضاء بدء زيادة الانتاج مجددا بشكل تدريجي مع تعافي الأسعار، ومع مراجعة الوضع شهريا.

ووافقت المجموعة على زيادة أخرى في اجتماعها في كانون الأول/ ديسمبر رغم ظهور المتحورة أوميكرون، ما تسبب في انخفاض الأسعار بسبب اضطراب الأسواق بشأن تأثيرها المحتمل على الاقتصاد العالمي.

وقال محللو أوبك للتحالف إن تأثير أوميكرون سيكون معتدلا على الطلب.

وفيما تنتشر أوميكرون بسرعة كبيرة في كل أنحاء العالم، تبدو أقل حدة بكثير مما كان يخشى في البداية، ما يزيد الآمال في إمكان التغلب على الوباء وعودة الحياة إلى طبيعتها نوعا ما.

«إحساس بالاستقرار»

وفي تصريحات الاثنين، شدد الأمين العام لمنظمة أوبك محمد باركيندو على ضرورة «الحفاظ على درجة عالية من المرونة والقدرة على التكيف مع الوضع المتغير باستمرار».

وأضاف أن «نهج المجموعة المرن ساهم في توفير إحساس إضافي بالاستقرار والطمأنينة والاستمرار للسوق وللمستثمرين» على حد سواء.

واختارت أوبك الاثنين الكويتي هيثم الغيص أمينا عاما للمنظمة خلفا لباركيندو الذي تنتهي ولايته الثانية في تموز/يوليو.

وفيما تعمل الدول الأعضاء في أوبك+ على زيادة إنتاجها تدريجا منذ العام الماضي، يشير محللون إلى أن بعض البلدان، مثل نيجيريا وأنغولا، تعاني من أجل زيادة الإنتاج.

(وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"