عادي

أوروبا بصدد إصدار قانون أكثر صرامة لشركات التكنولوجيا لحماية الأطفال

10:54 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
قالت مسؤولة كبيرة إن الاتحاد الأوروبي يعتزم إصدار تشريع في الأشهر المقبلة يلزم شركات التكنولوجيا ببذل المزيد للتصدي للانتهاك الجنسي للأطفال وتعزيز الترتيبات الطوعية الحالية.
وقالت إيلفا جوهانسون مفوضة الشؤون الداخلية بالاتحاد الأوروبي لصحيفة فيلت أم زونتاج الألمانية: إن شركات تقديم خدمات الإنترنت وشركات التواصل الاجتماعي أبلغت عن 22 مليون جريمة تتعلق بالاعتداء الجنسي على الأطفال في عام 2020 ارتفاعاً من 17 مليوناً في 2019.
لكنها قالت إن هذا لا يمثل سوى جزء بسيط من العدد الحقيقي.
ونُقل عن جوهانسون قولها «سأقترح تشريعاً في الأشهر المقبلة يلزم الشركات بالكشف عن الاعتداء الجنسي على الأطفال والإبلاغ عنه وحذفه».
وبموجب قواعد الاتحاد الأوروبي الحالية فلدى شبكات التواصل الاجتماعي وخدمات البريد والتراسل مثل فيسبوك وجوجل خيار متابعة هذه المخالفات أو عدم متابعتها.
وقالت جوهانسون إنه لا بد من تعزيز مكافحة انتهاك القُصر وإن هناك حاجة إلى وجود مركز أوروبي متخصص لتعزيز منع تلك الانتهاكات وفرض تطبيق القانون ودعم الضحايا.
(رويترز)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"