عادي

بيكيه يتهم بارتوميو ويهاجم ريال مدريد

15:33 مساء
قراءة دقيقتين
بيكيه بعد التعادل أمام غرناطة
متابعة: ضمياء فالح
كشف تقرير عن اعتقاد النجم الإسباني جيرارد بيكيه مدافع برشلونة، بأن رئيس النادي السابق جوسيب بارتوميو، وراء شائعة تسلّمه أجراً بقيمة 14 مليون يورو سنوياً.
وقال بيكيه في تغريدة إن الشائعة «جاءت من شخص يدافع عن أصدقائه»، في إشارة واضحة من تسربها من عضو في الإدارة السابقة ومن بارتوميو شخصياً للمذيع المخضرم لويس كانوت الذي أطلقها عبر التلفزيون الكتالوني.
واعتاد بارتوميو إلقاء اللوم على اللاعبين وأجورهم في مشاكل النادي المالية وليس لسوء إدارته، لكن بيكيه أكد أن أجره هو 6 ملايين يورو وأن لاعبي برشلونة يحصلون على أجرهم الكامل بدفعتين في العام إلى جانب مبلغ زهيد شهرياً.
ويعتبر موضوع الأجور حساساً في النادي إذ تحتاج الإدارة لخصم أجور اللاعبين كي تسجل الوافدين الجدد وقد خصم بيكيه جزءاً من أجره مطلع الموسم كي يمكن النادي من تسجيل الوافد الهولندي ممفيس ديباي.
ويعاني برشلونة حالياً من عدم القدرة على تسجيل المهاجم الإسباني فيران توريس المنتقل من مانشستر سيتي حتى بعد إعارة البرازيلي فيليب كوتينيو لأستون فيلا الإنجليزي والذي يدفع معظم أجره.
وفي سياق متصل، أعاد بيكيه تغريدة على ركلة جزاء ريال مدريد أمام فالنسيا ورد فيها:«سرقات ريال مدريد أصبحت تتكرر كثيراً، لاكازا دي بابيل» في إشارة لمسلسل نتفليكس الذي يتحدث عن سرقة مصرف في إسبانيا. وكتب بيكيه تحت التغريدة الأصلية: «لا تقولوا هذا بصوت مرتفع لأنهم سيعاقبونكم» ليشعل مواقع التواصل. وأخرج بيكيه نفسه من الجدل حول وجوب طرده بسبب عرقلتين لكارلوس باكا لاعب غرناطة وكتب: «بالنسبة لمن يقولون إنني كنت أستحق الطرد بعد بطاقتين، أنا أنهيت المباراة من دون بطاقة صفراء».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"