عادي

«رُوّاد» و«الشارقة للتعليم» يكرمان الفائزين ب «نجوم الأعمال»

172 ألفاً إجمالي مبيعات المشاريع
22:01 مساء
قراءة دقيقتين
1

الشارقة:«الخليج»

شهد محمد أحمد الملا الأمين العام لمجلس الشارقة للتعليم حفل تكريم المشاريع الطلابية الفائزة والمشاركة ومجموعة الجهات المتعاونة والداعمة لفعاليات النسخة السابعة من مبادرتها المجتمعية (نجوم الأعمال)، والتي عقدتها مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «رُوّاد» التابعة لدائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة، بالتعاون مع شريكها الاستراتيجي مجلس الشارقة للتعليم، خلال الفترة من 16 إلى 25 ديسمبر الحالي في منتزه كشيشة في منطقة الرحمانية بالشارقة.

وقام الملا خلال الحفل الذي أقيم في مجمع البحوث والتكنولوجيا والابتكار بالشارقة بتكريم الجهات الداعمة والمتعاونة وعدد من مؤثري التواصل الاجتماعي المساهمين في النشر والترويج للمبادرة والمشاريع فيها، فضلاً عن طلبة المدارس والجامعات الذين شاركوا بمشاريعهم في المبادرة وبحضور أولياء أمورهم.

حيث فاز في المبادرة كل من المشاريع الطلابية التالية: Make a wish) )، (TERRARIUM FLOWER)، (house Hessa Bake)، و Artistic) (Store، و (Sea Side)، و(مختبر الكيك).

كما تم تكريم الجهات والمشاريع الداعمة والمتعاونة وهي مجلس ضاحية الرحمانية التابع لدائرة شؤون الضواحي والقرى، ومراكز ناشئة الشارقة التابعة للمجلس الأعلى للأسرة، وكليات التقنية العليا بالشارقة، وشركة الملكة، ومشروع استوديو البقيش. وشهد الحفل أيضاً تكريم الداعمين لأنشطة وفعاليات المبادرة: السمو لتنسيق الزهور، ومركز اللياقة الذكية للأطفال، وصندوق المرح لتأجير ألعاب الأطفال، ومشروع ضحك ولعب للترفيه، وتيراريوم للزهور.

وتضمن الحفل كذلك مجموعة الإعلاميين ومؤثري التواصل الاجتماعي الداعمين للحدث، وهم مروان المشغوني مدير العلاقات الحكومية بمركز إكسبو الشارقة، وعبدالله الحديدي، صاحب مشروع كوتش لريادة الأعمال، وبدر الشمري، المؤثر المميز في وسائل التواصل الاجتماعي، ومحمد عمر، صاحب شارجة لايف، وأحد المؤثرين البارزين في وسائل التواصل الاجتماعي، فضلاً عن تكريم أعضاء لجنة التحكيم وهم آلاء الحوسني مدربة الثقافة المالية، وأسماء الحوسني، منسق شعبة أنشطة الفعاليات بمجلس الشارقة للتعليم.

وفي هذا الإطار أكد حمد علي عبدالله المحمود مدير مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «رُوّاد» على اهتمام الدول المتطورة بترسيخ ريادة الأعمال فيها وجعلها أولوية متقدمة في خططها واستراتيجياتها الاقتصادية، ونشر مفهوم الريادة بين الطلبة والنشء كعقلية وثقافة وسلوك وأسلوب حياة، مشيداً بما لمسه من حرص وتنافس لافتين من الطلبة لاتخاذ أول قرار للاستعداد نحو حياة عملية حافلة بالتجربة والطموح والعطاء، من خلال التطبيق العملي لأفكارهم ومشاريعهم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"