عادي

مجلسا ضاحية الخروس ومدينة دبا الحصن يبحثان تكامل الأدوار

23:20 مساء
قراءة دقيقة واحدة
جانب من اللقاء
الشارقة:«الخليج»
بحث مجلسا ضاحية الخروس، ومدينة دبا الحصن، التابعان لدائرة شؤون الضواحي والقرى بحكومة الشارقة، تكامل الأدوار لتقديم الخدمات للمواطنين وسبل تذليلها، من منطلق دور المجالس همزة وصل بين المجتمع والحكومة.
وجرى خلال الاجتماع الاتفاق على عدد من الآليات لتقديم مختلف الخدمات للمواطنين، وتوفيرها للأهالي المنتقلين للسكن في منطقة الخروس، بمدينة الذيد والاستفادة من الخبرات المشتركة.
عقد الاجتماع بمقر مجلس مدينة دبا الحصن، بحضور سليمان بن جمعوه اليحيائي، رئيس المجلس، ومحمد حسن الظهوري، نائب الرئيس.
ومن مجلس ضاحية الخروس جمعة المغني، وعبدالله سبيان، نائب الرئيس، وعدد من أعضاء المجلس.
وأشار المغني، إلى أهمية تكاتف الجهود لترجمة توجيهات صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لخدمة المواطنين، وتوفير مختلف الخدمات اللازمة ودراسة احتياجاتهم، انطلاقاً من دور المجالس العاملة في إمارة الشارقة التي أسست برؤية حكيمة لتيسير الخدمات.
ورحب اليحيائي بالوفد. مشيراً إلى أن مجالس الضواحي كلها تعمل من أجل المواطن، ووجدت لخدمته والوصول إليه. وأن مجلس مدينة دبا الحصن، نجح في وضع الخطط والبرامج الرامية للتواصل مع المواطنين.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"