عادي

وول ستريت تغلق مرتفعة بعد بيانات التضخم 

الأسهم الأوروبية تغلق مرتفعة بدعم من مكاسب للسلع الأولية
01:23 صباحا
قراءة دقيقتين
1

ارتفعت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية، الأربعاء بعد بيانات أظهرت أنه في حين أن التضخم في الولايات المتحدة عند أعلى مستوى له في عقود إلا أنه يتماشى إلى حد كبير مع توقعات الخبراء الاقتصاديين، وهو ما يبدد بعض المخاوف بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي سيتعين عليه أن يسحب دعمه للاقتصاد بوتيرة أسرع مما هو متوقع حاليا.
ولقيت السوق دعما أيضا من تفاؤل بين المستثمرين بشأن موسم أرباح الشركات للربع الرابع.
وبحسب بيانات أولية، أنهى المؤشر ستاندرد اند بورز 500 القياسي جلسة التداول في بورصة وول ستريت مرتفعا 12.70 نقطة، أو 0.27 بالمئة، إلى 4725.77 نقطة في حين زاد المؤشر ناسداك المجمع 34.27 نقطة، أو 0.23 بالمئة، ليغلق عند 15187.72 نقطة.
وأغلق المؤشر داو جونز الصناعي مرتفعا 44.59 نقطة، أو 0.12 بالمئة، إلى 36296.61 نقطة.

الأسهم الأوروبية

أغلقت سوق الأسهم الأوروبية مرتفعة، الأربعاء بدعم من مكاسب للأسهم المرتبطة بالسلع الأولية بفعل آمال بمزيد من التحفيز في الصين بينما أزال تراجع عوائد السندات الضغوط عن قطاع التكنولوجيا.
وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا 0.7 بالمئة، مع صعود أسهم قطاعي الموارد الأساسية والطاقة 3.2 في المئة و2.3 في المئة على الترتيب.
وصعدت أسعار السلع الأولية بعد بيانات لتضخم أسعار المنتجين في الصين أظهرت مجالا أكبر لتيسير السياسة النقدية وهو ما سيشمل على الأرجح ضخ مزيد من السيولة في الاقتصاد.
وتقلصت الرهانات على تشديد سريع للسياسة النقدية في الولايات المتحدة بعد أن قال جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي إن الأمر قد يستغرق بضعة أشهر لاتخاذ قرار بشأن تقليص الميزانية العمومية للبنك المركزي والبالغة تسعة تريليونات دولار. وجاءت أيضا بيانات التضخم في الولايات المتحدة متماشية مع التوقعات لشهر ديسمبر كانون الأول، لكن التضخم السنوي ظل عند أعلى مستوى في 40 عاما.
وتراجعت عوائد السندات في كل من الولايات المتحدة وأوروبا وهو ما سمح لأسهم التكنولوجيا بأن تواصل تعافيها لليوم الثاني. وأغلق مؤشر القطاع مرتفعا 1.5 بالمئة.
وسجل ستوكس 600 أفضل يوم له في حوالي ثلاثة أسابيع في جلسة الثلاثاء مع ارتداد أسهم التكنولوجيا عن سلسلة خسائر استمرت سبع جلسات بينما تطلع المستثمرون إلى موسم إيجابي لأرباح الشركات للربع الرابع.
(رويترز)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"