عادي

أسطورة ليفربول يحذّر الإدارة من «خطأ لا يُغتفر» مع محمد صلاح

14:50 مساء
قراءة دقيقتين
إعداد – محمد ثروت
وجّه أسطورة نادي ليفربول الإنجليزي جيمي كارجير تحذيراً شديدة اللهجة إلى إدارة الريدز، في ما يتعلق بقضية تجديد عقد النجم المصري محمد صلاح.
وينتهي عقد محمد صلاح، 29 عاماً، مع ليفربول في صيف 2023، ولا تزال المفاوضات جارية لتجديد عقده مع النادي الإنجليزي.
وقال كاراجير، في مقال كتبه على موقع «سكاي سبورتس» إن ملّاك ليفربول سيرتكبون ذنباً لا يمكن التسامح معه في حالة عدم تجديد عقد محمد صلاح.
وأشار نجم الريدز السابق إلى أن بقاء محمد صلاح في صفوف ليفربول يجب أن يكون أولوية بالنسبة إلى ملّاك النادي، وأنه يتعين حسم هذه المسألة في أسرع وقت ممكن.
وأضاف، في أعقاب تعادل ليفربول وأرسنال سلبياً على ملعب أنفيلد، في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة كأس الرابطة الإنجليزية، مساء الخميس: «كان غياب محمد صلاح وساديو ماني واضحاً للغاية على أداء ليفربول، وسوف يستمر الحدث عن تجديد عقد النجم المصري في الفترة المقبلة طالما لم يحدث جديد، أعتقد أن تأثير عدم وجود صلاح سيكون واضحاً في حالة عدم بقائه».
وتابع قائلاً: «بوصفي مشجعاً لنادي ليفربول فإنني أشعر بقلق شديد، في ما يتعلق بمسألة التجديد لمحمد صلاح، خاصة أن هناك العديد من اللاعبين الذين تم تجديد تعاقداتهم في الفترة الأخيرة، ومن بينهم الحارس البرازيلي أليسون بيكر، والهولندي فان دايك، وألكسندر أرنولد».
وأردف: «محمد صلاح يريد البقاء في ليفربول، ويجب أن يحصل على ما يريد مثل أي لاعب كبير في الدوري الإنجليزي، إنه يستحق ذلك، نحن نتحدث عن أحد أفضل اللاعبين في العالم».
وشكك كاراجير في إمكانية رحيل صلاح إلى ريال مدريد أو برشلونة، في ظل الأزمات المالية التي تلاحق عملاقي الدوري الإسباني، الليجا، كما أنه من غير المتوقع أن يشوّه إرثه مع ليفربول من خلال الانتقال إلى مانشستر يونايتد، أو مانشستر سيتي، وبالتالي، فإن إدارة ليفربول تملك الأوراق التي تستطيع من خلالها الحفاظ على صلاح.
ويغيب صلاح حالياً عن صفوف ليفربول، إضافة إلى السنغالي ساديو ماني، والغيني نابي كايتا، في ظل مشاركة الثلاثي في بطولة كأس أمم أفريقيا بالكاميرون.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"