عادي

تعرف إلى إمبراطورية ميسي

12:54 مساء
قراءة دقيقتين
القلعة حيث حجر ميسي نفسه
بوابة ذكية للقلعة

الشارقة: ضمياء فالح
يتربع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي على عرش عالم الكرة بـ7 كرات ذهبية، لكنه يمتلك إمبراطورية أخرى على الأرض في حي كينتكي، فونيس بضواحي مدينة روزاريو، مسقط رأسه يطلق عليها «القلعة» ومحاطة بسياج أمني وبوابة ذكية.
تتوزع الأبنية في الأرض على 3 مناطق متصلة ومرآب يكفي 15 سيارة وسينما وجيم، ويوجد في القلعة 22 أو 25 غرفة نوم، وغرف الضيوف مستقلة في موقع منفصل.
واشترى ميسي المنزل في 2009 مقابل 3.5 مليون إسترليني وأنفق أكثر من 5 ملايين على التجديد. وعلق الصحفي الأرجنتيني جيدو زافورا: «هذا هو المنزل في فونيس بالقرب من روزاريو، حيث أمضى ميسي فترة الحجر ولم يشاهده أحد مطلقاً، بقي في هذا المنزل لأول مرة عندما عاد من باريس للأرجنتين في فترة الأعياد، لكن أجزاء من المكان لا تزال قيد العمل وهناك طابق كامل مخصص للعب الأطفال».
وكشف التقرير أن ميسي وأنتونيللا قاما بجلب الأثاث من إسرائيل وميلان وباريس للمحافظة على خصوصيتهما وزرعا 3 أشجار أبنوس في طرف القلعة، حيث تطل شرفة الجيران على المسبح.
ويمتلك النجم الأرجنتيني شقة فخمة في مدينة فلوريدا الأمريكية قيمتها 7.7 مليون دولار، وتقع في شاطئ صني آيلز بولاية فلوريدا، وتتميز بإطلالة على المحيط، وتقع على بعد نحو 10 أميال من شاطئ ميامي الشهير. ويمتلك ميسي في الولايات المتحدة أيضاً عقاراً على الطريق، في وسط مدينة بورش ديزاين تاور، والذي اشتراه في عام 2019.
ويمتلك ميسي في برشلونة منزلاً في منطقة بيدرالبيس، اشتراه بمليوني دولار، وأجرى عليه الكثير من التعديلات وأعمال التجديد، لتصل قيمته إلى ما يقارب ثمانية ملايين دولار.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/9f8xvaev