عادي

«وول ستريت» تراهن على أسبوع زاخر بنتائج الشركات

توقعات بنمو 20% على أساس سنوي
11:24 صباحا
قراءة 4 دقائق
دبي - أحمد البشير

يتحول تركيز السوق هذا الأسبوع نحو نتائج الشركات عن الربع الرابع، والتي من المتوقع أن تكشف عن نمو أقوى في أرباح أسهم الشركات التي تتأثر بالأوضاع الاقتصادية، مقارنة باللاعبين في مجال التكنولوجيا.
ويمكن أن تختبر فترة الأرباح نظرية مفادها أن القيمة السوقية للشركات وأرباحها الدورية، من المقرر أن تتفوق في الأداء على أسهم التكنولوجيا. وسيكون الأسبوع أيضاً وقتاً يُلقي فيه المستثمرون نظرة مباشرة على كيفية تعامل الشركات مع التضخم، والذي ارتفع بنسبة 7% على أساس سنوي خلال الشهر الأخير من عام 2021، وفقاً لمؤشر أسعار المستهلك.
ومن المتوقع أن تحقق أرباح الشركات نمواً بنسبة 20% على أساس سنوي. وحول ذلك، قال جوناثان جولوب، كبير محللي الأسهم في شركة «كريدي سويس» في الولايات المتحدة: «من المحتمل أن تحقق الشركات تفوقاً في أدائها، وستحقق نمواً في الأرباح ما بين 25% و30%».

الطاقة والمواد الأولية

وأضاف: «بالنسبة لقطاعات الطاقة والمواد الأولية والصناعات، من المتوقع أن تحقق نمواً مشتركاً بنسبة 95% إلى 100%، ليكون ذلك أفضل أداء من قطاع التكنولوجيا».
ووفقاً لتقديرات جولوب، فمن المتوقع أن ينمو قطاع التكنولوجيا على مؤشر «ستاندرد أند بورز» بنسبة 11% فقط.
وقال: «من المتوقع أن تحقق شركات الطاقة والمواد الأولية وشركات الاقتصاد التقليدي نمواً أفضل في الأرباح وليس الآن فقط، ولكن في الفصول اللاحقة».
ومن المتوقع أن يشهد قطاع المواد نمواً في الأرباح بنسبة 62% والصناعة بنسبة 52%، كما من المتوقع أن ترتفع أرباح شركات الطاقة بشكل حاد منذ أن حققت نتائج سلبية في العام الماضي. ومن المتوقع أن تحقق شركات الخدمات الاستهلاكية غير الأساسية، باستثناء البيع بالتجزئة عبر الإنترنت، نمواً في الأرباح بنسبة 33.9%، بينما من المتوقع أن تشهد المؤسسات المالية زيادة في الأرباح بنسبة 2% فقط.

توقعات الأرباح

وقال جولوب إن تعديلات توقعات الأرباح فضّلت أيضاً أسهم شركات القطاعات الدورية، حيث ارتفعت تقديرات نمو الأرباح لتلك الشركات بنسبة 9.5% منذ سبتمبر، لكن تقديرات أرباح قطاع التكنولوجيا انخفضت بنسبة 1.6%.
وأعلنت العديد من البنوك الكبرى يوم الجمعة عن أرباحها، وأصبح موسم الأرباح أكثر انشغالاً بالأسبوع الذي يليه، حيث ستعلن شركات في القطاع المالي مثل «جولدمان ساكس» و«ترافيلرز» و«بنك أوف أمريكا» عن نتائجها، فضلاً عن «نتفليكس»، وعملاق العلامات التجارية الاستهلاكية «بروكتر أند جامبل»، إضافة إلى نتائج في قطاع النقل مثل «جي بي هات ترانسبورت» و«يونايتد إيرلاينز» في قطاع الطيران و«يونيون باسفيك».
وبينما تجاوزت نتائج شركات «سيتي جروب» و«ويلز فارجو» و«جيه بي مورجان» التقديرات عندما أعلنت عن نتائجها يوم الجمعة الماضي، كان أداء أسهمها متفاوتاً، حيث انخفض سهم «جيه بي مورجان» بأكثر من 6%، على خلفية توقعات مخيبة للآمال، والتي تضمنت تحذيراً من الرياح المعاكسة لتضخم الأجور.

الشركات الاستهلاكية

وقال ستيف سوسنيك، كبير الاستراتيجيين في «أنترأكتيف بروكرز»: «أعتقد أن الصورة ستتضح أكثر عند إعلان الشركات الاستهلاكية والصناعية عن نتائجها هذا الأسبوع، وما إذا كانت قادرة على تحمل ضغوط الأسعار ومشكلات سلاسل التوريد، وأعتقد أن الشركات التي تدار جيداً ستكون أفضل حالاً من غيرها».
وأوضح سوسنيك أنه يتوقع أن تظل شركات التكنولوجيا مقيدة بأي تحركات حادة في سندات الخزانة لأجل 10 سنوات، والتي كانت عند نحو 1.79% في وقت متأخر من يوم الجمعة؛ أي أقل بقليل من ارتفاعها الأخير عند 1.8%.
وحقق عائد السندات لأجل 10 سنوات، والذي يرتفع عند بيع السندات، حركة أعلى في وقت مبكر من العام، حيث كرر الاحتياطي الفيدرالي موقفه المتشدد. وكشف البنك المركزي الأمريكي أنه ناقش تقليص ميزانيته العمومية في اجتماعه في ديسمبر، مع احتمال رفع أسعار الفائدة ثلاث مرات هذا العام.

أداء التكنولوجيا

وكان أداء قطاع التكنولوجيا أفضل من أداء قطاعي الصناعات والمواد، حيث انخفض كل منهما بنحو 0.6% خلال جلسة الأسبوع الماضي. وكان أداء قطاع التكنولوجيا ثابتاً خلال الأسبوع الماضي، لكنه تفوق على القطاع المالي الذي انخفض بنسبة 0.8%، فيما قفز قطاع الطاقة بنسبة 5.2%.
وانخفض مؤشر ناسداك بنحو 0.3% خلال الأسبوع اعتباراً من بعد ظهر يوم الجمعة، بينما انخفض مؤشر «أس أند بي 500» أيضاً بنسبة 0.3%، وانخفض مؤشر داو جونز 0.9%
وهناك عدد أقل من التقارير الاقتصادية هذا الأسبوع، بما في ذلك مسح مؤشر إمباير ستيت الصناعي يوم الثلاثاء، ومسح قطاع التصنيع الصادر عن مجلس الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا يوم الخميس، إضافة إلى تقرير مبيعات المنازل القائمة في اليوم ذاته.

أبرز الأحداث خلال الأسبوع

  • الاثنين

الأسواق مغلقة احتفالاً بيوم مارتن لوثر كينج

  • الثلاثاء

نتائج: «جولدمان ساكس» و«تشارلزشواب» و«بنك أوف نيويورك مليون» و«ترويست فاينانشال»، و«جيه بي هانت ترانسبورت»، و«انترأكتف بروكرز».
8:30 صباحاً تقرير إمباير ستيت للتصنيع
10:00 صباحاً مسح «إن أيه إتش بي» للمنازل.
4:00 بعد الظهر تقرير الخزينة الدولية لرأس المال

  • الأربعاء

نتائج: «بنك أوف أمريكا» و«بروكتر أند جامبل» و«يونايتد هيلث» و«يو أس بانكورب»، و«مورجان ستانلي» و«ألوكا» و«يونايتد إيرلاينز» و«ديسكفر فاينانشالز» و«أف إن بي» و«فاستيرنال» و«سيتيزنز فاينانشال»، و«برولوجيس» و«ستيت ستريت» و«كوميرشا».
8:30 صباحاً تقرير المنازل
8:30 صباحاً استطلاع قادة الأعمال

  • الخميس

نتائج: «نتفليكس» و«ترافيلر» و«يونيون باسيفيك» و«أمريكان إيرلاينز» و«بيكر هيوز» و«فيفث ثيرد»، و«انتيوتيف سيرجيكال» و«نورثيرن تراست» و«سي أس أكس»، و«ريجنز فاينانشال» و«بي بي جي اندستريز».
8:30 صباحاً تقرير إعانات البطالة
8:30 صباحاً مسح قطاع التصنيع الصادر عن مجلس الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا.
10:00 صباحاً مبيعات المنازل القائمة

  • الجمعة

نتائج: «شلمبرجير» و«آلي فاينانشال» و«هنتنجتون بانكشير».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"