عادي

«وول ستريت»: محامي «تيسلا» طلب إقالة أحد العاملين في هيئة البورصات

16:10 مساء
قراءة دقيقة واحدة
تيسلا

أفادت صحيفة «وول ستريت» أن أحد المحاميين في شركة «تيسلا» طلب من شركة المحاماة «كولي»، إقالة أحد محاميها أو المخاطرة بفقدان عملها في شركة صناعة السيارات الكهربائية.
والمحامي الذي تطالب «تيسلا» بطرده كان يعمل سابقاً في هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية. وأجرى المحامي مقابلة مع ماسك خلال تحقيق هيئة الأوراق المالية في قضية حصوله على تمويل في عام 2018 لإعادة «تيسلا» إلى القطاع الخاص، وفقاً لتقرير الصحيفة. 
وأدى التحقيق إلى التوصل إلى تسوية، وافق بموجبها ماسك و«تيسلا» على دفع غرامة قدرها 20 مليون دولار لكل منهما، ووافق ماسك على التنحي عن منصبه لمدة ثلاث سنوات رئيساً لمجلس إدارة الشركة.
وأفادت الصحيفة نقلاً عن أشخاص على دراية بالموضوع، أن محامي «تيسلا» طلب في أواخر العام الماضي من شركة «كولي» إقالة المحامي الذي عمل في تحقيق لجنة الأوراق المالية والبورصات، إلا أن الشركة لم تُقله. 
ووفقاً للصحيفة فقد بدأت «تيسلا» في البحث عن بديل لشركة «كولي» أو توظيف محامين إضافيين للمرافعة في عدة قضايا منذ ديسمبر الماضي. 
كما ذكرت «وول ستريت جورنال» أن شركة الصواريخ التي يمتلكها ماسك، «سبيس إكس»، توقفت أيضاً عن العمل مع شركة المحاماة بشأن المسائل التنظيمية.
يشار إلى أن ماسك اصطدم بالمنظمين في هيئة الأوراق المالية والبورصات. وقامت الإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة، بالتحقيق في ما إذا كان نظام مساعدة السائق الآلي في تيسلا مسؤولاً جزئياً عن حوادث التصادم في سيارات «تيسلا». (وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"