عادي

مقص جراحة في بطن مريضة لـ 20 عاماً

01:34 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

صُدمت بنجلاديشية عانت ألماً في بطنها استمر 20 عاماً، عندما اكتشفت أنها عاشت مع مقص جراحي منسي في جسدها بعد إجراء جراحة لها.

وكانت باتشينا خاتون (55 عاماً) تعاني ألماً مستمراً في البطن منذ خضعت لجراحة إزالة حصوة من المرارة في عيادة في شوادانجا عام 2002. وخرجت خاتون من العيادة بوصفة طبية، لكنها شعرت بألم في معدتها بعد يومين، وحين عادت إلى العيادة، أكد الأطباء أن الألم طبيعي، ولا ينبغي أن تقلق. وانتقلت من طبيب إلى آخر، بسبب استمرار آلام البطن، موضحة أن الجراحة تركتها تعاني آلاماً مستمرة، وكل ما تلقته كان أدوية مسكنة، إلى أن أجرت أشعة سينية بناء على نصيحة طبيب، فكشفت عن وجود مقص جراحي منسي منذ جراحة استئصال المرارة.

ودخلت خاتون مستشفى شوادانجا سادار لإجراء عملية إزالة المقص.

1

وقال الجراح جواهر الإسلام: «تحقق لجنة مكونة من ثلاثة أعضاء في كيفية بقاء المقص الجراحي داخل بطن المريضة لفترة طويلة».

وفي حالة مشابهة عام 2019، اكتشف الأطباء مشبكاً جراحياً متروكاً في أحشاء روسية 23 عاماً.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"