عادي

أداء إيجابي لأسهم الإمارات بقيادة البنوك والاستثمار

السيولة 1.7 مليار درهم منها 1.4 مليار في أبوظبي
18:28 مساء
قراءة 4 دقائق

أبوظبي: مهند داغر

سيطرت الإيجابية على أداء العديد من الأسهم في جلسة، الثلاثاء، لاسيما القيادية منها في البنوك والاستثمار، والتي قادت مؤشر سوق أبوظبي للارتفاع 0.2% بينما استقر مؤشر سوق دبي قرب مستواه السابق (3177.8 نقطة).

وجاءت هذه المكاسب بدعم رئيسي من الأسهم القيادية في القطاع المصرفي، مثل «أبوظبي الأول» بنسبة 2.02% و«أبوظبي الإسلامي» 1.31% و«الإمارات دبي الوطني» 0.77% و«دبي الإسلامي» 0.18%.

كما ارتفع في قطاع الاستثمار بسوق العاصمة «العالمية القابضة» 0.13% و«ألفا ظبي» 0.08% و«ملتيبلاي» 2.35% و«الواحة كابيتال» 0.63% و«إشراق» 0.9%. وفي دبي، ارتفع «دبي للاستثمار» مجدداً بنسبة 2.35%.

وعلى صعيد السيولة فقد تركزت مجدداً بسوق العاصمة على ثلاثة أسهم وهي: «أبوظبي الأول»، و«العالمية القابضة» و«الدار» مستحوذاً 980 مليون درهم من إجمالي سيولة السوق بما يعادل 70%، ونحو 58% من إجمالي تداولات السوقين.

وبلغت سيولة الأسهم 1.7 مليار درهم، منها 1.4 مليار درهم في سوق أبوظبي، و292.4 مليون درهم في دبي، والكميات المتداولة من الأسهم 349 مليون سهم، توزعت بواقع 139 مليون سهم في دبي، و210.12 مليون سهم في أبوظبي.

وارتفعت أسعار أسهم 40 شركة بينما تراجعت أسعار أسهم 27 شركة، وجاء ذلك من خلال تنفيذ 10506 صفقات.

سوق دبي

وانخفض سوق دبي هامشياً بنسبة 0.05% إلى 3177 نقطة، مع تباين المؤشرات القطاعية التي ارتفعت في البنوك والاستثمار مقابل انخفاض العقار والنقل.

وارتفع قطاع البنوك 0.45% بعد صعود «دبي الإسلامي» و«الإمارات دبي الوطني».

كما زاد قطاع الاستثمار 0.81% مع مكاسب «دبي للاستثمار» وعودة «شعاع» للارتفاع 1.04%، رغم نزول «سوق دبي المالي» 1.93 %. وعلى العكس، انخفض قطاع العقار 1.12% مع تراجع «إعمار العقارية» 1.42% و«الاتحاد العقارية» 0.62% و«ديار» 0.41% و«إعمار للتطوير» 0.23%.

ونزل قطاع النقل 0.59% مع هبوط «العربية للطيران» 1.37% رغم صعود «أرامكس» 0.25% و«الخليج للملاحة» 0.32 %.

سوق أبوظبي

بدوره، ارتفع سوق أبوظبي بنسبة 0.22% إلى 8431.81 نقطة مستفيداً من مكاسب أسهم البنوك والاستثمار والطاقة. وارتفع قطاع البنوك بدعم من ارتفاعات «أبوظبي الأول» و«أبوظبي الإسلامي» واستقرار «أبوظبي التجاري».

وصعد قطاع العقار مع صعود «رأس الخيمة العقارية» 0.25% واستقرار «الدار».

كما ارتفع قطاع الطاقة إثر ارتفاع «طاقة» 2.44% و«أدنوك للحفر» 0.3% مقابل استقرار «دانة غاز» و«أدنوك للتوزيع». وفي قطاع الاستثمار أسهم الاستثمار بدعم من «ملتيبلاي» و«الواحة كابيتال» و«إشراق» 0.9% و«العالمية القابضة» و«ألفا ظبي».

وفي قطاع الاتصالات، ارتفع سهم «الياه سات» 1.5%، مقابل انخفاض سهم «اتصالات» 0.13 %.

توجه السيولة

وعلى صعيد التداولات الأكثر في سوق أبوظبي، جاء في المقدمة سهم «أبوظبي الأول» بقيمة 376 مليون درهم مغلقاً عند 19.9 درهم، تلاه «العالمية القابضة» باستقطابه 324.11 مليون درهم ليغلق عند153.1 درهم، ثم «الدار العقارية» الذي اجتذب 278.7 مليون درهم وأقفل عند مستوى 4.11 درهم، بينما احتل المركز الرابع «ألفا ظبي» بسيولة قدرها 59 مليون درهم ليغلق عند 25.04 درهم.

وتركزت التداولات في سوق دبي، على سهم «إعمار العقارية» بقيمة 95.27 مليون درهم ليغلق عند 4.86 درهم، تلاه «دبي المالي» الذي اجتذب 46.1 مليون درهم من السيولة وصولاً إلى مستوى 2.54 درهم، ثم «دبي للاستثمار» باستقطابه 43.27 مليون درهم ليغلق عند 2.17 درهم، وتلاه «الإمارات دبي الوطني» بتداولات قدرها 25 مليون درهم ليغلق عند 12.95 درهم.

وجاء في مقدمة الأسهم المرتفعة بسوق أبوظبي «الشارقة للتأمين» بنسبة 6.92% مغلقاً عند 1.39 درهم، بينما سجل «الوطنية للتكافل» التراجع الأكثر بنسبة 9.8% إلى 0.92 درهم.

وتصدر الارتفاعات بسوق دبي «الإمارات للمرطبات» وبنسبة 14.93% عند مستوى 7.54 درهم، بينما سجل الإسكندنافية للتأمين التراجع الأكثر بنسبة 8.93% ليغلق عند 1.63 درهم.

الجنسيات

وبشأن التداولات حسب الجنسيات في سوق أبوظبي، اتجه المستثمرون الأجانب نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 33.76 مليون درهم محصلة شراء، وفي المقابل اتجه المستثمرون العرب والخليجيون والمواطنون نحو التسييل بصافي استثمار بلغ 33.76 مليون درهم محصلة بيع، منها 2.6 مليون درهم محصلة بيع العرب و23.58 مليون درهم محصلة بيع الخليجيين و7.58 مليون درهم محصلة بيع المواطنين.

وفي سوق دبي، اتجه المستثمرون العرب والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 11.84 مليون درهم محصلة شراء، منها 8.33 مليون درهم محصلة شراء العرب و3.5 مليون درهم محصلة شراء المواطنين.

وفي المقابل، اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو التسييل بصافي استثمار بلغ 11.84 مليون درهم محصلة بيع، منها 1.14 مليون درهم محصلة بيع الخليجيين و10.7 مليون درهم محصلة بيع الأجانب.

المؤسسات

هذا وسيطر التباين مجدداً على أداء المحافظ الاستثمارية التي اتجهت نحو الشراء بسوق أبوظبي، وبصافي استثمار بلغ 20.8 مليون درهم محصلة شراء، فيما اتجهت نحو التسييل بدبي، بصافي استثمار بلغ 63.2 مليون درهم محصلة بيع.

وفي المقابل، اتجه المستثمرون الأفراد نحو الشراء بسوق دبي، بصافي استثمار بلغ 63.2 مليون درهم محصلة شراء فيما اتجهوا نحو التسييل بأبوظبي بصافي استثمار بلغ 20.8 مليون درهم محصلة بيع.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"