عادي

تفاهم بين شرطة أبوظبي وهيئة الدعم الاجتماعي

01:38 صباحا
قراءة دقيقتين
سالم شاهين النعيمي يوقع الاتفاقية

أبوظبي:«الخليج»

وقّعت القيادة العامة لشرطة أبوظبي وهيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك بين الجهتين وتوفير فرص عمل مناسبة للمستفيدين من الهيئة وإشراكهم في برامج تساعد في تطوير مهاراتهم ودمجهم في سوق العمل، بما يتناسب مع قدراتهم والمشاركة في كلنا شرطة والأعمال التطوعية لتأكيد دورهم في خدمة المجتمع بناء على قدراتهم وإمكانياتهم.

وجرت مراسم توقيع المذكرة افتراضياً، ووقعها عن شرطة أبوظبي اللواء سالم شاهين النعيمي مدير قطاع الموارد البشرية وعن هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي عبد الله حميد العامري مدير عام الهيئة.

وأوضح اللواء سالم شاهين النعيمي مدير قطاع الموارد البشرية في شرطة أبوظبي، أن المذكرة تأتي انطلاقًا من توجيهات القيادة الرشيدة في شأن التعاون والتنسيق المشترك بين كل الجهات والمؤسسات الحكومية الاتحادية والمحلية، وتعزيز العلاقات الفاعلة من أجل تحقيق الرؤية والأهداف المشتركة بين الجهتين وتضافر الجهود وتبادل الخبرات التدريبية.

ولفت إلى حرص شرطة أبوظبي واهتمامها بتعزيز شراكاتها مع مختلف الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية وتحقيق التواصل والتنسيق المستمر مع مختلف الجهات الحكومية باعتباره مبدأ مهماً من المبادئ الإستراتيجية التي تنتهجها في تنفيذ رؤيتها وتطلعاتها المستقبلية.

من جانبه ثمن عبد الله حميد العامري مدير عام هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، التعاون مع القيادة العامة شرطة أبوظبي في تكامل الجهود والعمل بين مختلف المؤسسات الحكومية كمنظومة مُتكاملة تحت مظلة حكومة أبوظبي، وبما يحقق الأهداف الاستراتيجية لهيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي في المشاركة الإيجابية وتوفير حياة كريمة للمواطنين في إمارة أبوظبي.

وأضاف: «يأتي توقيع هذه الاتفاقية تعزيزاً للجهود التعاونية بين الهيئة والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، حيث أسفر هذا التعاون عن تعيين 34 مستفيداً في مجالات مختلفة، كما سيتم بموجبها إنشاء قاعدة بيانات متنوعة وتحديد البرامج اللازمة، بالإضافة إلى تبادل المعرفة والخبرات وتوفير فرص عمل مناسبة لمستفيدي الهيئة وإشراكهم في برامج تساعد في تطوير مهاراتهم ودمجهم في سوق العمل وغيرها من الأهداف الاستراتيجية».

وبموجب المذكرة تنفذ شرطة أبوظبي دورات تدريبية وورش عمل لتمكين المستفيدين من الهيئة من الانخراط بالعمل في المجال الشرطي وإنشاء قاعدة بيانات متنوعة الشريحة بما يتناسب مع الاحتياجات التي تخدم الجهتين وتحديد برامج تساعد المستفيدين من الهيئة في الانخراط بسوق العمل وتأكيد دورهم في خدمة المجتمع وتنفيذ الأعمال التطوعية المناسبة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"