قانون الرياضة

00:00 صباحا
قراءة دقيقتين

اعتماد مجلس الوزراء قانون الرياضة الجديد الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، فتح آفاقاً جديدة من التفاؤل أمام الشارع الرياضي، الذي استقبل الخبر بكثير من السعادة لما يمثله القرار من نقطة تحول في مسيرة الرياضة الإماراتية، وتأكيد على حجم الاهتمام الذي توليه القيادة الرشيدة ودعمها الكبير لواحد من أهم القطاعات الحيوية في الدولة. ولأن الرياضة شهدت تحولات كبيرة في العقدين الأخيرين غيرت الكثير من المفاهيم التقليدية، خاصة بعد التحول من نظام الهواية للاحتراف، الأمر الذي أوجد فجوة واضحة في التعاطي مع المنظومة الجديدة، أصبحت الحاجة لوجود قانون جديد يعيد هيكلة المؤسسات الرياضية في الدولة أمراً ملحاً، لضمان مساحة جيدة من الاستقلالية والحرية بما يحقق لها أداء أدوارها بالصورة، التي تجعلها قادرة على التألق في فضاءات العالم وتحقيق النتائج الإيجابية والتواجد على منصات التتويج في أهم واكبر الفعاليات الدولية والعالمية.
} الفوز على بطل أوروبا ذهاباً وإياباً قرب مانشستر سيتي كثيراً من الاحتفاظ بلقب الدوري الإنجليزي، بفوزه على تشيلسي بهدف نظيف موسعاً الفارق مع ليفربول الوصيف إلى 11 نقطة، وإلى 13 نقطة مع تشيلسي الذي تراجع للمركز الثالث، بعد أن رفع السماوي رصيده إلى 56 نقطة مع نهاية الجولة الثانية والعشرين من الدوري الإنجليزي، ويمثل فوز «السيتي» على تشيلسي استمراراً لحالة التألق الاستثنائية لفرقة جوارديولا، التي تواصل تحطيم الأرقام القياسية بتحقيق الفوز للمبارة ال12 على التوالي في الدوري، ومع أن تشيلسي قد تفوق على سيتي في نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، لكن تفوق الفريق السماوي ذهاباً وإياباً في الدوري الممتاز هذا الموسم، أكد تفوق السيتي الذي اقترب كثيراً من الحفاظ على لقب الدوري وحسم البطولة مبكراً.
آخر الكلام
على الرغم من حجم التناقضات التي تحملها بطولة الأمم الإفريقية من يوم لآخر، وعلى الرغم من أحداثها ومفاجآتها التي لا يمكن أن تحدث في أي بطولة أخرى في العالم، يحسب للبطولة إثارتها ومواصلتها بنجاح رغم الصعاب، الأمر الذي نتمنى استمراره، كما نتمنى أن يذهب عرب إفريقيا بعيداً في المنافسة، والحذر كل الحذر مما تخبئه أدغال الكاميرون من مفاجآت.

عن الكاتب

المزيد من الآراء

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"