عادي

السعودية تتعهد بـ «رد حازم» على الأعمال الإرهابية الحوثية

خالد بن سلمان: وعود كاذبة تروّجها الميليشيات لخداع أبناء اليمن
02:39 صباحا
قراءة دقيقتين

أكدت السعودية، أمس الثلاثاء، مجدداً أنها مستمرة بقيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن، في التصدي لمحاولات الحوثي الإرهابية، وجددت إدانتها للاعتداءات على المنشآت والمناطق المدنية في دولة الإمارات، فيما أكد نائب وزير الدفاع، الأمير خالد بن سلمان، أن ميليشيات الحوثي تروّج وعوداً كاذبة وأوهاماً متكررة لخداع أبناء أبناء اليمن وتجنيدهم في حرب مهلكة، مشيراً إلى أن المملكة تسعى مع دول الخليج العربي ليكون اليمن ضمن المنظومة الخليجية لينعم شعبه بالأمن والاستقرار والتنمية كسائر شعوب الخليج.

وأوضح وزير الإعلام السعودي المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية (واس)، عقب الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء، بعد ظهر أمس الثلاثاء، برئاسة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز «إن مجلس الوزراء تناول جملة من التقارير حول مستجدات الأحداث وتطورات الأوضاع ومجرياتها على مختلف الساحات»، مجدداً إدانة المملكة للهجوم الإرهابي الذي استهدف منشآت مدنية في أبوظبي، والتأكيد على الوقوف التام مع دولة الإمارات الشقيقة أمام كل ما يهدد أمنها واستقرارها.

وشدد على أن المملكة «مستمرة من خلال قيادتها لقوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن بالتصدي لمحاولات ميليشيات الحوثي الإرهابية وممارساتها، وما تشكله من تهديد للأمن والسلام في المنطقة والعالم».

وكانت وزارة الخارجية السعودية أكدت، أمس الثلاثاء، أنها سترد بكل حزم وقوة على جميع ممارسات ميليشيات الحوثي الإرهابية التي تستهدف الأبرياء والأعيان المدنية والمنشآت الحيوية على أراضيها، وتهدد السلم والأمن، الإقليمي والدولي.

في غضون ذلك، أكد نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان، أمس الثلاثاء، أن المملكة ودول الخليج العربي، تسعى ليكون اليمن ضمن المنظومة الخليجية لينعم شعبه بالأمن والاستقرار والتنمية كسائر شعوب الخليج.

وأضاف الأمير خالد بن سلمان «وعود كاذبة وأوهام متكررة تروّجها الميليشيات الحوثية لخداع أبناء يمن العروبة، وتجنيدهم في حرب مهلكة لهم. أما آن للحكمة اليمنية، وعقلاء اليمن، نبذ تلك الأوهام والوعود، والمحافظة على أبناء اليمن الأحرار من عبث المليشيات الإرهابية؟».

وقبل ذلك، قال الأمير خالد بن سلمان إن «المسارات واضحة أمام ميليشيات الحوثي، واختارت مساراً تصعيدياً»، مؤكداً أنها «ستتحمل منفردة نتيجة عبثها بمستقبل اليمن، وتعنتها واعتداءاتها على دول الجوار». (وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"