عادي

ناموس الحول ل «العاصفة».. والزمول ل «الرئاسة»

في مهرجان سمو ولي عهد دبي للهجن
00:23 صباحا
قراءة دقيقتين
صراع مثير بين هجن الرئاسة والعاصفة

دبي: «الخليج»

اختتمت هجن أصحاب السمو الشيوخ مشاركتها في مهرجان سمو ولي عهد دبي، وذلك من خلال تحديات سن الحول والزمول التي أقيمت، أمس الثلاثاء، بواقع 14 شوطاً صباحياً وثلاثة عشر مسائياً لمسافة 8 كيلومترات.

وكان تأكيد هجن العاصفة لتميزها وتفردها هو أهم أحداث الفترة المسائية، حيث قدم المضمر غياث الهلالي (الشاهينية) على قمة الحول في الشوط الأول، في حين جاء تألق هجن الرئاسة من خلال ثاني الأشواط للزمول حيث استطاع المضمر سلطان محمد الوهيبي قيادة (شاهين) إلى الصدارة.

أما مضمر هجن الرئاسة الآخر علي جميل الوهيبي فقد قال كلمته من خلال ثالث الأشواط للحول حيث قاد (هملولة) بكل حنكة واقتدار إلى الصدارة.

النقطة الثالثة لهجن الرئاسة كانت من نصيب المضمر سلطان محمد الوهيبي والذي قاد (شاهين) إلى تقدم الزمول في رابع الأشواط، وتألقت هجن العاصفة من خلال مشاركتها في التحديات الصباحية لسن الحول والزمول، وذلك بحصدها لناموس الشوط الرئيسي للحول عن طريق (الشاهينية) التي قادها غياث الهلالي.

وفي المقابل كان المضمر سلطان محمد الوهيبي عند الموعد في ثاني الأشواط حيث نجح في قيادة (شاهين) لهجن الرئاسة إلى قمة الزمول، وحسمت (الشاهينية) لهجن ند الشبا بقيادة المضمر سالم سعيد الشوط الثالث للحول، وأهدى (شاهين) لهجن الرئاسة مضمره محمد زيتون المهيري ناموس الشوط الرابع للزمول.

وتتجه الأنظار ظهر اليوم إلى أهم الرموز في المهرجان، وستقام 4 أشواط لهجن أبناء القبائل، تتنافس من خلالها الشعارات على سيفي ولي عهد دبي للحول المفتوح والإنتاج، وبندقيتي الزمول المفتوح والإنتاج، وسينال الفائز بسيف ولي عهد دبي للحول المفتوح مبلغ 3 ملايين درهم، بينما يحصل الفائز بسيف الانتاج على مليوني درهم، وستكون هنالك 2.5 مليون درهم من نصيب الفائز ببندقية الزمول المفتوح، و1.5 مليون درهم لصاحب بندقية الانتاج.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"