عادي

بريطانيا ترفع قيود «كورونا».. وإصابات قياسية في دول أوروبية

01:47 صباحا
قراءة 4 دقائق

حذرت منظمة الصحة العالمية، أمس الأربعاء، من أن جائحة كورونا «لم تنتهِ» بعد، فيما سُجلت إصابات قياسية في ألمانيا وفرنسا وإيطاليا والبرازيل والمكسيك وروسيا والهند، ومدد رئيس بلدية موسكو قيود احتواء كورونا، وتوقع زيادة إصابات أوميكرون في الأسابيع القادمة، بينما في الولايات المتحدة صدر تحذير من السفر إلى 22 دولة منها ثلاث دول عربية، وأعلن مسؤول أمريكي أن الولايات المتحدة ستوفر 400 مليون كمامة «إن 95» مجاناً لمكافحة فيروس كورونا عقب توزيع نصف مليار تجهيز فحص منزلي مجاناً.

كمامات «إن 95» مجانية

قال مسؤول في البيت الأبيض: إن حكومة الولايات المتحدة ستوفر من مخزونها الوطني الاستراتيجي 400 مليون كمامة (إن 95) غير جراحية مجاناً، في إشارة إلى أحدث جهود إدارة الرئيس جو بايدن لمكافحة وباء كوفيد-19.

وجاءت هذه الخطوة بعد أن تعرض الرئيس الأمريكي وفريقه لانتقادات بشأن عدم قيامه بما يكفي لتوفير الكمامات أو زيادة فحوص فيروس كورونا بعد انتشار متحور أوميكرون في جميع أنحاء البلد.

تحذير من السفر إلى 22 دولة

نصحت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بعدم السفر إلى 22 دولة منها مصر والبحرين وقطر وإسرائيل وأستراليا وألبانيا والأرجنتين وأوروجواي بسبب مخاوف متعلقة بكوفيد-19.

رفع معظم القيود في بريطانيا

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، أمس الأربعاء، رفع الجزء الأكبر من القيود المفروضة لمكافحة المتحور أوميكرون من فيروس كورونا في إنجلترا، والنية في وقف حجر المصابين في مارس/آذار. واعتباراً من 27 الحالي، لن يكون وضع الكمامة إلزامياً بموجب القانون ولن يوصى رسمياً بالعمل عن بُعد ولن يشترط تقديم شهادة صحية لدخول المراقص وبعض التجمعات الكبرى، على ما أوضح رئيس الوزراء المحافظ.

الوباء «لم ينتهِ»

تجاوز عدد المصابين بفيروس «كورونا» على مستوى العالم 330.42 مليون حالة، فيما وصل إجمالي عدد الوفيات الناجمة عن الوباء إلى خمسة ملايين و897515 حالة بحسب إحصاء ل «رويترز».

وحذّرت منظمة الصحة العالمية من أن كوفيد 19 لم ينتهِ بعد. وقال مدير عام منظمة الصحة تيدروس أدهانوم جيبرييسوس في مقرها في جنيف: «ما زال هذا الوباء بعيداً عن نهايته».

عين العاصفة

تعد أوروبا في عين عاصفة الإصابات؛ إذ سجّلت ألمانيا أكثر من 100 ألف إصابة خلال 24 ساعة فيما أعلنت فرنسا عن نحو نصف مليون حالة أول أمس الثلاثاء.

وسجّلت ألمانيا 122323 إصابة جديدة بالفيروس و239 وفاة، وفق ما أعلن مسؤولون فيما رُصد أوميكرون في أكثر من 70 في المئة من الإصابات.

كما تعاني دول أوروبية أخرى ارتفاعاً كبيراً في معدلات الإصابة بأوميكرون. وسجّلت فرنسا مؤخراً معدلاً يومياً للإصابات بلغ نحو 300 ألف حالة. وتكشف الأرقام الأخيرة الصادرة عن هيئة الصحة العامة الفرنسية بأن البلد سجّل 464796 إصابة جديدة بالفيروس خلال الساعات ال24 الأخيرة، وهو عدد قياسي جديد.

وقالت وزارة الصحة الإيطالية: إنها سجلت 228179 إصابة جديدة بكوفيد-19 في حين ارتفع عدد الوفيات إلى 434.

البرازيل والمكسيك

وخارج أوروبا، سجّلت البرازيل أيضاً عدداً قياسياً جديداً للإصابات اليومية بلغ أكثر من 137 ألفاً. وشهدت الدولة موجة وبائية ثانية مدمّرة العام الماضي عندما تجاوزت حصيلة الوفيات اليومية 4000 حالة، ما رفع العدد الإجمالي للوفيات على أراضيها ليكون الثاني

وسجلت المكسيك رقماً قياسياً جديداً لحالات الإصابة الجديدة بكوفيد-19، وذلك بتسجيلها 49343 إصابة في يوم واحد. كما سجلت 320 وفاة جديدة بسبب الفيروس، وهو أعلى عدد يومي للوفيات منذ أواخر نوفمبر.

إصابة رئيس

قالت وزارة الصحة في باراجواي على تويتر: إن الفحوص أثبتت إصابة رئيس البلاد ماريو عبده بكوفيد-19 وإنه يعاني أعراضاً خفيفة. وأضافت سيواصل العزل الوقائي وفقاً للبروتوكولات الصحية الحالية.

تدابير شبه طارئة

في آسيا، شددت اليابان القيود على مستوى البلاد، بما في ذلك في طوكيو، في وقت تواجه عدداً قياسياً للإصابات بالوباء بسبب تفشي أوميكرون، وأعرب خبراء يابانيون الأربعاء عن دعمهم إخضاع 13 منطقة لتدابير شبه طارئة اعتباراً من 21 يناير وحتى 13 فبراير، وفق ما أفاد الوزير المسؤول عن شؤون الفيروس دايشيرو ياماغيوا للصحفيين.

فيما خففت الصين جزئياً القيود على حركة النقل في مدينة شيآن؛ حيث فرضت السلطات على ملايين السكان عزل أنفسهم في منازلهم لأسابيع.

زيادة مرتقبة

أعلنت روسيا الأربعاء تسجيل 698 حالة وفاة و33899 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات ال 24 الماضية، ما يمثل ارتفاعاً حاداً بحصيلة الإصابات منذ 27 نوفمبر الماضي وارتفاعاً بالوفيات مقارنة بيوم أول أمس - 688 حالة وفاة، ليصبح إجمالي عدد حالات كوفيد-19عشرة ملايين و899 ألفاً و411 إصابة، منها 323 ألفاً و376 حالة وفاة.

وقال رئيس بلدية موسكو إنه مدد إجراءات العمل من المنزل للحد من انتشار فيروس كورونا وإرشادات حماية كبار السن حتى الأول من إبريل /نيسان في الوقت الذي تستعد فيه المدينة لزيادة في عدد الإصابات بمتحور أوميكرون. (وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"