عادي

وزراء خارجية دول صديقة يدينون الاعتداءات الحوثية

خلال اتصالات هاتفية مع عبدالله بن زايد
01:37 صباحا
قراءة 5 دقائق
عبدالله بن زايد

تلقّى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، اتصالاً هاتفياً من جون إيف لودريان، وزير خارجية فرنسا، أكد خلاله إدانته الشديدة للهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي الإرهابية على مناطق ومنشآت مدنية على الأراضي الإماراتية.

وأضاف الوزير الفرنسي أن دولة الإمارات وجمهورية فرنسا ترتبطان بعلاقات استراتيجية راسخة، وتعملان معاً من أجل ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة، وتلبية تطلعات شعوبها في التنمية والازدهار.

وأكد دعم بلاده للإمارات العربية المتحدة عقب تعرضها لهذه العمليات الإرهابية التي تشكل تهديداً لأمنها واستقرارها، وكذلك أمن واستقرار المنطقة بأسرها.

كما تلقّى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان،، اتصالاً هاتفياً من ريتنو مارسودي وزيرة خارجية جمهورية إندونيسيا، أعربت خلاله عن إدانتها واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي.

وأكدت تضامن بلادها مع دولة الإمارات عقب تعرضها لهذه العمليات الإرهابية، مشددة على أن الإمارات العربية المتحدة لا تدخر جهداً من أجل ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة ونشر قيم التسامح والأخوّة الإنسانية.

الصورة
1

وتلقّى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، اتصالاً هاتفياً من يائير لابيد، وزير خارجية دولة إسرائيل، أكد خلاله إدانته الشديدة للهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي الإرهابية على مناطق ومنشآت مدنية على الأراضي الإماراتية الذي أسفر عن سقوط عدد من الضحايا المدنيين الأبرياء.

وشدّد على وقوف بلاده مع دولة الإمارات عقب تعرضها لهذا الهجوم الإرهابي، داعياً المجتمع الدولي إلى إدانة مثل هذه الهجمات الإرهابية التي تهدف إلى تقويض الأمن الإقليمي وإلحاق الأذى بالأبرياء. وتقدم بالتعازي إلى دولة الإمارات في ضحايا هذا الهجوم الإرهابي الغادر.

ودانت جمهورية كوت ديفوار، الهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي الإرهابية على مناطق ومنشآت مدنية على الأراضي الإماراتية، خلال اتصال بين سموّ الشيخ عبدالله بن زايد، وكانديا كامارا، وزيرة خارجية كوت ديفوار.

وأكدت خلال الاتصال، إدانتها واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي. مؤكدة تضامن بلادها مع دولة الإمارات، عقب تعرضها لهذا العمل الجبان.

ودانت موريتانيا وجيبوتي الهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي الإرهابية على مناطق ومنشآت مدنية في الأراضي الإماراتية، خلال اتصالين بين سموّ الشيخ عبدالله بن زايد، وإسماعيل ولد الشيخ أحمد، وزير خارجية موريتانيا، ومحمود علي يوسف، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في جمهورية جيبوتي.

وأكدا، إدانتهما واستنكارهما الشديدين للهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي الإرهابية، ووقوف بلديهما التام مع دولة الإمارات بمواجهة كل ما يهدد أمنها واستقرارها.. وتقدما بالتعازي في ضحايا هذا الهجوم الإرهابي.

الصورة
1

ودانت جمهورية الكونغو الديمقراطية الهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي الإرهابية على مناطق ومنشآت مدنية على الأراضي الإماراتية؛ وذلك خلال اتصال هاتفي بين سموّ الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وكريستوف لوتوندولا أبالا نائب رئيس الوزراء ووزير خارجية جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وأكد لوتوندولا أبالا إدانته واستنكاره الشديدين للهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي الإرهابية، مشيراً إلى أن هذه العمليات الإرهابية تشكل انتهاكاً للقوانين والأعراف الدولية، وتمثل تهديداً للأمن والسلم الإقليمي.

كما أكد تضامن بلاده مع دولة الإمارات عقب تعرضها لهذه العمليات الإرهابية مشدداً على أهمية تصدي المجتمع الدولي بحزم للانتهاكات التي تقوم بها ميليشيات الحوثي الإرهابية وتشكل تهديداً لأمن واستقرار المنطقة.

وتقدم بالتعازي إلى دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً في ضحايا هذا الهجوم الإرهابي وعبر عن تمنياته بالشفاء العاجل لجميع المصابين. (وام)

مجلس حكماء المسلمين في ماليزيا: عمل إرهابي

الصورة
1

دان مجلس حكماء المسلمين فرع ماليزيا، برئاسة الدكتور ذو الكفل محمد البكري الهجوم الإرهابي لميليشيا الحوثي، الذي استهدف المنشآت المدنية والمرافق الحيوية، والذي يعدّ عملاً إرهابياً ينافي كل الأعراف والقوانين.

وأكد الدكتور ذو الكفل محمد البكري عضو مجلس حكماء المسلمين رئيس فرع المجلس في ماليزيا تضامن المجلس الكامل ومساندته لدولة الإمارات قيادة وشعباً.. داعياً المولى عز وجل أن يحفظ الإمارات وجميع بلاد المسلمين، وأن يجنب أهلها كل مكروه وسوء وشر. (وام)

البابا تواضروس الثاني: متضامنون مع الإمارات

الصورة
1

أكد قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، تضامن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية مع الإمارات وشعبها، ضد الهجوم الإرهابي لميليشيات الحوثي على مناطق ومنشآت مدنية بدولة الإمارات.

وأعرب في بيان له عن بالغ الحزن والأسى، لسقوط عدد من الضحايا والجرحى، من جرّاء الهجوم الآثم لميليشيات الحوثي الإرهابية. وتمنّى الشفاء العاجل للمصابين. داعياً الله أن يحفظ دولة الإمارات وشعبها، وأن تبقى دوماً دولة أمن وسلام وتسامح. (وام)

منظمة أطباء الإنسانية: انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان

دانت منظمة أطباء الإنسانية، هجوم ميليشيات الحوثي الإرهابية على مناطق ومنشآت مدنية في الدولة.

وجددت المنظمة التأكيد على ما تشكله الجرائم الإرهابية من انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان تستوجب المساءلة والمحاسبة ومنع الإفلات من العقاب.

وأكدت ان جرائم ميليشيات الحوثي الإرهابية تجاوزت كل الحدود، وكل القوانين الإنسانية والدولية، ولم يعُد هناك من طريق للتعامل مع هذه الجماعة الشاذة سوى الحزم، حتى تتوقف عن عبثيتها التي لم تعُد تهدد اليمن فحسب، وإنما المنطقة بأكملها.

الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان: انتهاك صارخ للمواثيق والقوانين الدولية

دانت الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان في دولة الإمارات العربية المتحدة ما تعرض له المدنيون والمنشآت المدنية في الدولة من استهداف تسبب بوفاة عدد من المدنيين، وإصابة آخرين، ولاسيما مع ما يمثله هذا الاستهداف من انتهاك صارخ للمواثيق والقوانين الدولية لحقوق الإنسان.

وإذ تبدي الهيئة خالص تعازيها وصادق مواساتها لأسر الضحايا وخالص تمنياتها للمصابين بالشفاء التام، فإنها تدعو في الوقت ذاته المفوضية السامية لحقوق الإنسان للقيام بما ينبغي لإدانة هذه الجرائم ومرتكبيها. (وام)

اللجنة العليا للأخوّة الإنسانية: انتهاك صارخ للقوانين الدولية

دانت اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، بشدة، استهداف طائرات مسيّرة لمناطق ومنشآت مدنية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ما أسفر عن سقوط 3 قتلى، و6 جرحى، جميعهم من المدنيين.

وأكدت اللجنة، في بيان لها، أن الهجوم الذي تبنت مسئووليته ميليشيات الحوثي يعد عملاً إرهابياً وانتهاكاً صارخاً للقوانين الدولية والمواثيق والأعراف الإنسانية وتعاليم الأديان السمحة، التي تؤكد على تجريم هذه الأعمال الإرهابية.

وقالت إن اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، إذ تدين هذا العمل الإرهابي الذي يهدد السلم والأمن الدوليين، فإنها تدعو المجتمع الدولي إلى اتخاذ خطوات جادة لردع الميليشيات الإرهابية التي تستهدف سلامة الأوطان والشعوب. (وام)

المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة يستنكر الهجوم الإرهابي

أعرب المجلس العالمي للمجتمعات المسلمة، عن إدانته الشديدة لحادث استهداف ميليشيات الحوثي الإرهابية لمنشآت مدنية في الإمارات.

وعبر في بيان صدر عن أمانته العامة، عن استنكاره وإدانته للحادث، كما شدد على رفضه لكل أعمال العنف والتطرف التي تستهدف الأبرياء.

مؤكداً أن الأديان جميعها تناهض هذه الجرائم الإرهابية، لأنها تكرّس الكراهية وتغذي مشاعر العنف والتطرف.

وطالب بضرورة أن يبادر المجتمع الدولي والهيئات والمنظمات الدولية بإدراج ميليشيات الحوثي على قائمة المنظمات الإرهابية، ووضع حد لهذه الممارسات التي تدمر المجتمعات وتستهدف الأبرياء.

(وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"