عادي

«داعش» الإرهابي يخطف 20 طفلاً في نيجيريا

23:07 مساء
قراءة دقيقة واحدة

كانو - أ ف ب

قتل مسلحون ينتمون لتنظيم «داعش» الإرهابي، شخصين، وخطفوا 20 طفلاً في ولاية بورنو بنيجيريا، حيث ينشط متمردون منذ أكثر من عقد، بحسب ما أعلن زعيم محلي، واثنان من السكان الجمعة.

والهجوم الذي وقع الخميس استهدف قرية بييمي القريبة من بلدة شيبوك التي شهدت قبل سنوات خطف أكثر من 200 تلميذة بأيدي جماعة «بوكو حرام» الإرهابية. وهاجم مقاتلون من تنظيم «داعش - غربي إفريقيا»، قرية بييمي ظهر الخميس، وقتلوا رجلين وخطفوا 13 فتاة وسبعة فتيان، بحسب الأهالي.

وأوضح الأهالي أن عناصر التنظيم الذين كانون يرتدون ملابس عسكرية، بدأوا بإطلاق النار ونهب المحال في القرية، وأضرموا النار في منازل. وقال أحد السكان ويدعى سامسون بولس: «قتلوا شخصين وأخذوا 13 فتاة وسبعة فتيان تراوح أعمارهم بين 12 و15 عاماً».

وقال شاهد عيان، إن المسلحين اقتادوا الأطفال المخطوفين في شاحنة استولوا عليها من القرية وأخذوهم إلى غابة مجاورة. وعاد أهالي بييمي إلى قريتهم الجمعة بعدما أمضوا الليل في غابة هرباً من المهاجمين. ودمر المسلحون أجزاء من القرية وسووها بالأرض، وأحرقوا عشر عربات في الهجوم الذي استمر ساعات.

وينتشر جنود في منطقة شيبوك منذ عمليات الخطف الجماعية في 2014، غير أن هجمات المسلحين الدامية استمرت في المنطقة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"