عادي

مصابو «كوفيد-19» يمكنهم التبرع بالدم بعد مرور 10 أيام

19:37 مساء
قراءة دقيقتين
متبرع خلال تبرعه بالدم

أبوظبي:«الخليج»

جددت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، التأكيد على أهمية التبرع بالدم لإنقاذ حياة المرضى، وأن على أفراد المجتمع أن يكونوا أكثر وعياً في ما يتعلق بالتبرع بالدم باعتباره مسؤولية مجتمعية يقدمها المواطن والمقيم لخدمة دولة الإمارات، وأن على كل شخص التفكير في أن من سيحتاج للدم في يوم ما قد يكون هو نفسه، أو أحد أفراد عائلته، أو أحد أصدقائه.

وحثّ الدكتور مروان الكعبي المدير التنفيذي للعمليات بالإنابة، في شركة «صحة»، أفراد المجتمع على التبرع بالدم باستمرار، لتزويد بنك الدم بالمخزون اللازم لضمان إنقاذ حياة المرضى الذين يحتاجون بشكل مستمر إلى عمليات نقل الدم، إذ إن بعض المرضى لا يمكن علاجهم إلا بالدم، مثل مرضى الثلاسيميا والأنيميا المنجلية الذين يحتاجون لأخذ الدم كل 3 أسابيع، إضافة لمصابي الحوادث وغيرهم، إذ يسهم كل متبرع في إنقاذ حياة ثلاثة أشخاص على الأقل، خاصة وأنه لا بديل للعلاج إلا بالدم.

وأضاف الدكتور مروان الكعبي، أن الأشخاص الذين يحصلون على اللقاح ضد «كوفيد-19» يمكنهم التبرع بالدم من دون الحاجة لانتظار 14 يوماً، ولا يوجد ما يمنعهم من التبرع، كما أنه يمكن للأشخاص الذين أصيبوا ب«كوفيد 19» أن يتبرعوا بالدم بعد مرور 10 أيام من ظهور النتيجة الإيجابية في حال انعدام الأعراض المصاحبة للمرض، وللأشخاص الذين أصيبوا ب«كوفيد 19» مع الأعراض المصاحبة له عليهم انتظار 10 أيام بعد زوال الأعراض.

من جانبها، أشارت الدكتورة هدى الشامسي، مديرة خدمات بنك الدم في أبوظبي، إلى أن التبرع بالدم عمل إنساني نبيل، وجزء من رد الجميل لدولة الإمارات وشعبها، والمقيمين على أرضها.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"