عادي

مهرجان الشيخ زايد باكورة موسم «أبوظبي البحري»

الرميثي: التواجد في الحدث واجب وطني أصيل
23:01 مساء
قراءة دقيقتين

يفتح نادي أبوظبي للرياضات البحرية التراثية للموسم الجديد لعام 2022، باب التسجيل لسباق مهرجان الشيخ زايد للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً.

ومن المقرر أن ينظمه النادي أحد يومي 29 أو 30 من الشهر الجاري، حسب أحوال الطقس وحالة الرياح.

ويقام السباق تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، ومن المتوقع أن يشهد إقبالاً كبيراً على المشاركة، لاسيما أنه السباق الأول في الموسم الجديد.

وأعلن نادي أبوظبي للرياضات البحرية عن فتح باب التسجيل أمام المشاركين من مختلف أنحاء الدولة، كما أعلن النادي عن تخصيص أربعة ملايين درهم جوائز للفائزين في أول سباقات الموسم.

ويعد سباق مهرجان الشيخ زايد أولى جولات فئة 60 قدماً، ويقام لمسافة 25 ميلاً بحرياً، فيما تأتي هذه الفئة كأكبر وأهم سباقات المحامل التراثية مع فئة 43 قدماً.

من جهته أعرب أحمد ثاني مرشد الرميثي نائب رئيس مجلس إدارة النادي العضو المنتدب، عن سعادته البالغة ببداية الموسم الجديد للسباقات التراثية، مؤكداً أن موسم 2022 سيكون مختلفاً بكل المقاييس، خصوصاً أنه يشهد العديد من السباقات والفعاليات التي تعنى بالتراث الوطني الأصيل.

وقال: المشاركة في مهرجان الشيخ زايد واجب وطني أصيل على كل الجهات بكل تأكيد، لاسيما أنه أحد أهم الأحداث التي تقام على أرض الوطن بشكل عام وأبوظبي بشكل خاص، كونه يحمل اسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

ووجه الرميثي الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، على رعاية ودعم سموه لمختلف السباقات التي ينظمها نادي أبوظبي للرياضات البحرية، مشيراً إلى أن رعاية سموه للسباق سوف تضاعف من قيمته على مختلف الصعد.

وتوقع نائب رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية والعضو المنتدب، أن يشهد السباق الأول إقبالاً كبيراً على المشاركة من البحارة من مختلف أنحاء الدولة، لعدة أسباب في مقدمتها أن السباق ضمن مهرجان الشيخ زايد، وكذلك كونه أول سباقات الموسم، فضلاً عن قيمة الجوائز الكبيرة التي تصل إلى أربعة ملايين درهم، وتعدّ أحد أهم الحوافز نحو المنافسة القوية والمشاركة من أجل حصد اللقب وجوائز المراكز الأولى.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"