عادي

اجتماع لـ«فاو» في «إكسبو» يناقش هدف «الحياة تحت المياه»

00:06 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
نظمت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة «فاو» اجتماعاً بشأن التقدم نحو تحقق الهدف الرابع عشر من أهداف التنمية المستدامة، خلال أسبوع الأهداف العالمية في «إكسبو 2020 دبي».
حضر الاجتماع الدكتور دينو فرانسيسكوتي، المنسّق الإقليمي الفرعي لـ«فاو» ممثلها في دولة الإمارات، والدكتورة دينا عساف، المنسقة المقيمة للأمم المتحدة، والدكتورة أولي جوهان ساندفاير، المفوض العام للنرويج في إكسبو2020، وأحمد الزعابي، مدير إدارة استدامة الثروة السمكية بوزارة التغير المناخي والبيئة، وخبراء وممثلون عن وزارة شؤون مجلس الوزراء، وهيئة أبوظبي للبيئة، وهيئة الفجيرة للبيئة.
راجع المجتمعون التقدم المحرز نحو تحقيق الهداف 14 «الحياة تحت المياه» عالمياً ووطنياً، إلى جانب لمحة عامة عن الإنجازات المتحققة حتى الآن، فضلاً عن تبادل الأفكار بشأن المضيّ إلى الأمام، لضمان تحقيق جميع الأهداف.
وقالت الدكتورة دينا عساف «تنتج محيطاتنا نصف الأكسجين الذي نتنفسه، وتوفر سبل العيش لمليارات الأشخاص، وتؤدي دوراً حيوياً في أنظمتنا الغذائية.. ومع ذلك، تواجه محيطاتنا اليوم تحديات كبيرة».
فيما قال الدكتور دينو فرانسيسكوتي «إن مخزونات الأسماك البرية معرّضة لتهديدات تدهور البيئة والصيد الجائر وتغير المناخ، لكننا في كثير من الأحيان لا نعرف بالضبط إلى أي مدى وصلت».
وأكد المشاركون أن إدارة مصايد الأسماك فعالة جداً في الحفاظ على الثروة البرية، ومن الأمثلة الممتازة على ذلك، الإنجاز الذي حققته إمارة أبوظبي، وكيف تمكّنت من التعافي من الصيد الجائر لكثير من الأنواع الرمزية، بتنفيذ سياسات قائمة على الحقائق. (وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"