عادي

قائد البحرية الألمانية يقدم استقالته بعد غضب أوكراني من تصريحاته

00:22 صباحا
قراءة دقيقتين

برلين - أ ف ب، وكالات

قدم قائد البحرية الألمانية الأميرال كاي أشيم شونباخ، السبت، استقالته، بعدما تعرض إلى انتقادات حادة من أوكرانيا، بعد وصفه اتهامات أعضاء الحلف الأطلسي لروسيا بالتحضير لغزو أوكرانيا بأنها «حماقة».

وجاءت الاستقالة، بعد تداول مقطع فيديو انتشر على الإنترنت، قال فيه نائب الأميرال شونباخ خلال اجتماع لمجموعة دراسات عقد الجمعة في نيودلهي، إن ما يريده الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هو «الاحترام». وتابع: «من السهل منحه الاحترام الذي يريد، والذي يستحقه أيضاً على الأرجح»، واصفاً فكرة أن روسيا تريد اجتياح قسم من أوكرانيا بأنها «حماقة».

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية: إن هذه التصريحات «لا تطابق إطلاقاً موقف وزارة الدفاع الألمانية». وتابع أنه سيتحتم على شونباخ «اتخاذ موقف» وتبرير تصريحاته «أمام قائد هيئة أركان الجيوش».

وبعدما كتب شونباخ في تغريدة أن كلامه لا يعبر سوى عن موقفه الخاص، قدم اعتذاراته. ووصف كلامه بأنه «أرعن» مضيفاً «من الواضح أن ذلك كان خطأ».

وأوردت مجلّة «دير شبيغل» أن تصريحات شونباخ الذي كان مساره حتى الآن خالياً من أي شائبة، وأثارت استياء شديداً في أعلى هرمية حكومة المستشار الاشتراكي الديمقراطي أولاف شولتس. وذكرت أن وزيرة الدفاع كريستين لامبريشت عقدت قبل الظهر اجتماعاً عبر الفيديو مع قائد هيئة الأركان إيبرهارد زورن لتحديد كيفية معالجة القضية. وجاءت تصريحات قائد البحرية وسط الأزمة الحادة القائمة بين روسيا والغرب حول أوكرانيا. ويبذل الجانبان حالياً جهوداً دبلوماسية مكثفة لتفادي تدهور الوضع، في وقت تحشد موسكو عشرات آلاف الجنود على الحدود مع أوكرانيا.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"