عادي

«الأبيض» يضع اللمسات الأخيرة لمباراة سوريا غداً

راشد بن حميد يحث اللاعبين على التركيز ويُشيد بالجمهور
23:43 مساء
قراءة 3 دقائق
راشد بن حميد يتوسط لاعبي المنتخب

كثّف المنتخب الوطني الأول لكرة القدم تحضيراته لمواجهة منتخب سوريا، التي تقام غداً باستاد آل مكتوم بنادي النصر، وذلك ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم 2022 قطر لحساب المجموعة الأولى.

استعادة البريق

ودعا الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم لاعبي المنتخب إلى التركيز في المباراة، مؤكداً أن النتيجة الإيجابية أمام سوريا تعزز حظوظ المنتخب في التصفيات المؤهلة إلى المونديال، مجدداً ثقته بالعناصر الحالية التي تُمثل الأبيض.

جاء ذلك خلال لقائه لاعبي وأعضاء الجهاز الفني والإداري للمنتخب الوطني أمس، وقال: إن «الأبيض» يضم عناصر موهوبة تستحق التقدير, وأن الشباب يضيفون حيوية إلى أداء المنتخب. وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي أن اتحاد الكرة يضع كل إمكانياته في خدمة المنتخبات الوطنية، ويقدم دعماً متواصلاً من أجل تحقيق التطوير الذي يعيد للكرة الإماراتية بريقها ويجعل حضورها قوياً في الساحة العالمية.

وأشاد رئيس الاتحاد بعطاء اللاعبين في التدريبات والتزامهم بالمنهج الذي وضعه الجهاز الفني، شاكراً الجميع على العمل والانضباط، مؤكداً أن اللاعبين على قدر المسؤولية، وأن كل عنصر في كتيبة «الأبيض» يعمل بإخلاص من أجل تحقيق نتائج إيجابية.

وثمّن الشيخ راشد بن حميد النعيمي دور جمهور الكرة الإماراتية في دعم المنتخب قائلاً: «الجمهور المحفز الأكثر أهمية للاعبين، فحضور مشجعي الأبيض يدفع اللاعبين لتقديم أفضل ما لديهم، ويساعدهم على عرض مواهبهم بصورة إيجابية تسهم في تحقيق النتيجة المطلوبة.».

حضر اللقاء حميد أحمد الطاير عضو مجلس الإدارة رئيس لجنة المنتخبات الوطنية والشؤون الفنية وأحمد عبدالرحمن الطنيجي عضو اللجنة.

روح عالية

وأكد ياسر سالم، مدير منتخب الإمارات الأول لكرة القدم، أن تحضيرات «الأبيض» لمباراة سوريا، تمضي وفقاً لما هو مخطط له من قبل مدرب المنتخب الهولندي فان مارفيك، وسط التزام عالٍ من قبل اللاعبين وروح معنوية عالية، والجميع متأهب لمواجهة سوريا واصفاً إياها بالقوية والمصيرية في مشوار التصفيات المونديالية.

وقال سالم: «مواجهة سوريا فرصة مثالية للاعبي المنتخب لتغيير الصورة الماضية التي ظهر بها المنتخب في كأس العرب 2021، نحو الأفضل، والقتال على حظوظهم الموجودة في التأهل لكأس العالم، ورهاننا كبير على عاملي الأرض والجمهور في لقاء نسور قاسيون، لا سيما وأنّ هناك دعماً كبيراً من قبل الجماهير للمنتخب في هذه الفترة، ونود استثماره بشكل إيجابي».

وحول المدة الزمنية للمعسكر الداخلي للأبيض الذي بدأ في ال18 من الشهر الجاري، قال سالم: «المدة جيدة، وفيها زيادة طفيفة في الأيام عن الفترات السابقة للمعسكرات، والجميع ملتزم بالبرنامج التدريبي الموضوع من قبل المدرب، وكلما طالت فترة المعسكر كان معدل الانسجام بين اللاعبين أكبر ورفع مستوى الجاهزية، خصوصاً وأن هناك غيابات عديدة في صفوف المنتخب لظروف مختلفة في الفترة الحالية، ولهذا أرى أن فترة التحضير الحالية مناسبة عطفاً على الظروف التي يمر بها المنتخب».

التمسك بالأمل

ووصف لاعب منتخب الإمارات ماجد حسن، تحضيرات الأبيض لمواجهة سوريا بالجيدة، مؤكداً تحملهم للمسؤولية الملقاة على عاتقهم مع الجهاز الفني للمنتخب، وقال:«نتطلع لتقديم مباراة تعيد الثقة للجماهير في منتخبها مجدداً، ونتمنى أن نكون عند حسن ظن الجماهير في المرحلة المقبلة، ونقدم مباراة طيبة أمام سوريا، فهي مواجهة مهمة للغاية».

وجدد حسن تمسكهم بالأمل للتأهل لكأس العالم عبر بوابة المركز الثالث الذي يحتله المنتخب حالياً بست نقاط، وقال:«أي لاعب في العالم يتمسك بخيط الأمل الذي يتوفر لديه، وانطلاقاً من هذه القاعدة نعلن تمسكنا بحظوظنا في التأهل لكأس العالم 2022، ونقاتل لأجل تحقيق الحلم، وهذا هو هدفنا حالياً، ولا نشغل بالنا بالتفكير في نهاية التصفيات التي تبقت عليها أربع مباريات».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"