عادي

«مستشفى غياثي» يحصل على ترخيص قسم الطوارئ

بعد استيفائه متطلبات «صحة أبوظبي»
14:30 مساء
قراءة دقيقتين
قسم الطوارئ بغياثي

أبوظبي: «الخليج»

مُنح مستشفى غياثي التابع لمستشفيات الظفرة، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، ترخيص قسم الطوارئ من دائرة الصحة –أبوظبي بعد استيفائه المتطلبات اللازمة لتقديم أعلى مستويات الرعاية الصحية للمرضى في حالات الطوارئ، وبذلك ينضم المستشفى إلى قائمة المستشفيات المعتمدة أقسام طوارئ، والموزعة في مختلف أنحاء إمارة أبوظبي، وتضم عدداً من مستشفيات «صحة» ومنها: مدينة الشيخ شخبوط الطبية، مدينة الشيخ خليفة الطبية، مستشفى توام، مستشفى مدينة زايد، مستشفى العين.

وكانت الدائرة، أقرت معياراً لأقسام الطوارئ في عام 2018 وبموجبه صنّفت أقسام الطوارئ في المستشفيات العامة الحكومية والخاصة في إمارة أبوظبي إلى قسمين، هما الطوارئ، والرعاية العاجلة، حيث حدد المعيار متطلبات ومواصفات خدمات أقسام الطوارئ التي يتوجب على مقدمي الرعاية الصحية الحكومية والخاصة الالتزام بها، للحصول على التراخيص اللازمة لتقديم هذه الخدمات، وتعدّ خدمات متقدمة وأكثر تخصصية من الخدمات المقدمة من مراكز الرعاية العاجلة.

وأكد الدكتور عادل أياد ظريف، استشاري طب الطوارئ، في مستشفى غياثي، أن قسم الطوارئ في المستشفى استوفى المتطلبات المنصوص عليها في المعيار، حيث تضم أطباء مؤهلين في رعاية الطوارئ، يساندهم فريق متكامل من الأخصائيين للإنعاش والجراحة والرعاية الحثيثة على مدار الساعة. ولدى القسم الإمكانيات لتقدم الرعاية اللازمة للمرضى الذي يعانون حالات حرجة وتشكل خطراً على حياتهم، مثل (ألم حاد في الصدر، صعوبات في التنفس، فقدان الوعي، نزف حاد، الإصابة البليغه، الحروق الشديدة، الاشتباه في السكتة الدماغية).

وسيؤدي مستشفى غياثي دوراً كبيراً بتوفير الرعاية اللازمة للمراجعين، لوقوع مقره على الطريق الدولي الرابط بين الإمارات والسعودية، وعدم وجود مراكز طوارئ أخرى قريبة، فضلاً عن خدمة هذا الطريق الحيوي لجميع مدن الظفرة ومناطقها، إذ جهّز المستشفى، ليؤدي خدماته على مدار الساعة، وبما يضمن حصول جميع سكان المنطقة على خدمات الطوارئ اللازمة في الوقت والمكان المناسبين ووفق أعلى المعايير التي تتسم بالجودة والسلامة العالمية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"