عادي

غابات إلكترونية تمتص ثاني أوكسيد الكربون

01:47 صباحا
قراءة دقيقة واحدة

إعداد: مصطفى الزعبي

طوّر باحثو جامعة ولاية أريزونا الأمريكية، غابة من أشجار إلكترونية على شكل أبراج عمودية، فيها صفوف من الأقراص التي تلتقط ثاني أوكسيد الكربون من الجو، ثم يتم دفع الكربون إلى أسفل في مساحات تخزين مغلقة، للحد من تغير المناخ.

وتتكون الأشجار من أعمدة رأسية طويلة، يبلغ قطر كل منها نحو 5 أقدام ومتباعدة عن بعضها.

وتلتقط الأشجار ثاني أوكسيد الكربون من الهواء أثناء هبوبه، وبمجرد امتلائه، ينتقل إلى مكان مخصص تحت الأشجار لتخزينها.

وأوضح العلماء أن الكربون الملتقط من الجو يمكن استخدامه لإنتاج الوقود الصناعي، مثل الطائرات، وتقليل الطلب على النفط والغاز.

وتخطط الجامعة لبناء ثلاث مزارع شجرية ميكانيكية كبيرة، مع افتتاح المجموعة الأولى في ولاية أريزونا في وقت لاحق من هذا العام، بمنحة من وزارة الطاقة قدرها 2.5 مليون دولار.

وقالت الجامعة: «بمجرد تشغيل الثلاث، سيكون بإمكانها امتصاص 1000 طن من ثاني أوكسيد الكربون يومياً».

وقالت البروفيسورة لاكنر المشاركة في الدراسة: «لا يمكن للإنسانية تحمّل كميات متزايدة من الكربون الزائد كل عام، لذلك يتعين علينا التخلص منه».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"