عادي

ولايات الساحل الشرقي الأمريكي تواجه عاصفة شتوية قوية

إلغاء آلاف الرحلات الجوية
00:15 صباحا
قراءة دقيقتين
1
1

تأهب سكان نيويورك ونيو إنجلاند، أمس السبت، لقدوم عاصفة شتوية قوية تجلب رياحاً عاتية وبرودة قارسة وثلوجاً يصل سمكها إلى 60 سنتيمتراً. ومن المتوقع أن تكون واحدة من أقسى العواصف في السنوات الأخيرة.

ومع تحرك العاصفة صوب الساحل الشرقي للولايات المتحدة، بعدما تشكلت في المحيط الأطلسي قبالة ولايتي كارولينا الشمالية والجنوبية، ألغت شركات الطيران 5000 رحلة خلال عطلة نهاية الأسبوع وأعلنت تأجيل أكثر من 8000 أخرى.

وأعلن حكام ماريلاند وماساشوسيتس ونيوجيرسي ونيويورك حالة الطوارئ، ونبهوا إلى احتمال انقطاع الكهرباء وحثوا السكان على إخلاء الطرق أمس السبت.

وقال تشارلي بيكر حاكم ماساشوسيتس في مؤتمر صحفي: «ستكون عاصفة عاتية، واحدة من أعتى العواصف التي شهدناها في السنوات الماضية على الأرجح. من المتوقع أن يكون الانتقال على الطرق شبه مستحيل ونحث الجميع على البقاء في منازلهم الليلة (أمس السبت) وغداً (اليوم الأحد) قدر المستطاع».

وأعلن حاكما نيويورك ونيوجيرسي حالة الطوارئ، بينما أعلنت رئيسة بلدية بوسطن ميشال وو، حالة طوارئ مرتبطة بالثلوج في مدينتها.

وقالت حاكمة ولاية نيويورك كاثي هوشول في بيان: «ابقوا في منازلكم ليلة السبت وخلال عطلة نهاية الأسبوع (الأحد)، وتجنبوا السفر غير الضروري».

وأعلن رئيس بلدية نيويورك إريك آدامز في تغريدة على «تويتر» أنه يتوقع طبقة من الثلوج تبلغ 30 سنتيمتراً في المدينة، مؤكداً أن آليات رش الملح وكاسحات الثلوج جاهزة.

وأصدرت الهيئة العامة للأرصاد تحذيراً من احتمال حدوث فيضانات في المناطق الساحلية، وألغت شركة أمتراك للسكك الحديدية خدمات نقل الركاب في معظم أنحاء المنطقة.

وأظهرت لقطات فوتوغرافية على وسائل التواصل الاجتماعي تهافتاً على شراء السلع الغذائية ورفوفاً خاوية في المتاجر.

وحذرت هيئة الأرصاد من أن ذرات الثلوج في الأجواء يمكن أن تقلل الرؤية بشدة، ومن أن الرياح القوية قد تتسبب في سقوط فروع أشجار وانقطاع الكهرباء عن أجزاء بالمنطقة.

وذكر موقع تتبع حركة الطيران أن نحو 3400 رحلة طيران من وإلى الولايات المتحدة ألغيت، السبت، بعد إلغاء أكثر من 1450 رحلة، الجمعة. (وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"