عادي

حصيلة ضحايا الفيضانات وانزلاقات التربة في البرازيل تستمر بالارتفاع

14:42 مساء
قراءة دقيقة واحدة
البرازيل

ريو دي جانيرو - أ ف ب

ارتفعت حصيلة ضحايا الفيضانات وانزلاقات التربة في مدينة بيتروبوليس البرازيلية إلى 176 قتيلاً بينهم 29 طفلاً، وفق ما أعلن مسؤولون.

ولا يزال 112 شخصاً في عداد المفقودين، وفق الشرطة، ويواصل عناصر الإنقاذ البحث عن مفقودين بين الأوحال والأنقاض التي خلفتها أمطار غزيرة هطلت الثلاثاء الماضي.

وهذه أسوأ حصيلة لعواصف ضربت المدينة السياحية الخلابة في جنوب شرق البلاد، التي كانت تعد العاصمة الصيفية للإمبراطورية البرازيلية في القرن التاسع عشر.

وكانت عاصفة عنيفة في العام 1988 قد أودت بحياة 171 شخصاً.

وبعد أكثر من أسبوع على الكارثة، تم التعرف إلى 143 جثة من بين تلك التي عُثر عليها حتى الآن.

وتمكنت الفرق من إنقاذ 24 شخصاً في الساعات الأولى للعواصف. لكن تتلاشى الآن آمال العثور على مزيد من الناجين، وفق السلطات.

وتفقد الرئيس جايير بولسونارو المنطقة من الجو يوم الجمعة، وقال إن الكارثة خلفت "مشاهد حرب".

من جهته، بعث البابا فرنسيس الأحد برسالة تعزية جديدة قال فيها: "أعبر عن تعاطفي مع السكان الذين ضربتهم الكوارث الطبيعية خلال الأيام الأخيرة"، مشيراً إلى بيتروبوليس "المدمرة" وكذلك مدغشقر التي تعرضت مؤخراً لأعاصير مميتة.

وتم إجلاء 847 شخصاً على الأقل إلى مراكز إيواء، ويقول الخبراء إن الأمطار تفاقمت بسبب تغير المناخ.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"