عادي

التحالف يواصل استهداف ميليشيات الحوثي في حجة ومأرب

01:41 صباحا
قراءة دقيقتين

عدن-«الخليج»:

واصل تحالف دعم الشرعية في اليمن، امس الأربعاء، استهداف ميليشيات الحوثي في شمال غرب، وشمال شرق اليمن، بالمناطق التي تشهد مواجهات مسلحة بين قوات الشرعية وميليشيات الحوثي.

وقال بيان للتحالف، نشرته وكالة الأنباء السعودية، مساء امس الأربعاء، إن طيرانه نفذ 18 عملية استهداف ضد الميليشيات الحوثية في محافظتي حجة ومأرب خلال 24 ساعة. وأوضح أن العمليات أسفرت عن تدمير 13 آلية عسكرية، وخسائر بشرية في صفوف الميليشيات، بينما أفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية بأن طيران التحالف ومدفعية الجيش اليمني دكّا مواقع وتجمعات ميليشيات الحوثي في محيط مدينة حرض، وكبداها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

وكثفت مقاتلات التحالف غاراتها الجوية، خلال الأيام الماضية في مختلف جبهات القتال؛ والتي أسفرت عن تدمير عدد كبير من الآليات العسكرية وقتل المئات من الحوثيين، بينهم قيادات بارزة.

في غضون ذلك، لقي عدد من عناصر ميليشيات الحوثي مصرعهم، أمس الأربعاء، بنيران الجيش الوطني اليمني غرب وجنوب محافظة مأرب، شمال شرق البلاد.

وذكر إعلام الجيش اليمني أن قوات الجيش، مسندة بالمقاومة الشعبية استهدفت، صباح امس الأربعاء، مجموعة من عناصر الميليشيات، كانت تحاول التسلل إلى مواقع في الجبهة الغربية للمحافظة، وأوقعت تلك العناصر بين قتيل وجريح، فيما قُتل وجُرح عدد من العناصر الأخرى، في مواجهات مع قوات الشرعية في جنوب المحافظة. وأوضح المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية أن مدفعية الجيش دكت مواقع وتجمعات ميليشيات الحوثي في جبهة الفليحة جنوب المحافظة وألحقت بها خسائر بشرية ومادية.

إلى ذلك، لقيت سيدة يمنية في عقدها الثالث، حتفها، على يد قناص حوثي في منطقة البومية إحدى قرى مديرية مقبنة غرب محافظة تعز.

وأفادت مصادر محلية بأن اليمنية سعيدة سالم علي (35 عاماً)، أصيبت برصاص قناص ميليشيات الحوثي الإرهابية المتمركزة في أعالي جبال المجاعشة. وذكرت المصادر أن فريقاً طبياً تابعاً للقوات المشتركة شرق حيس هرع لإسعاف الضحية إلى مستشفى الريفي بمدينة حيس، إلا أنها فارقت الحياة نتيجة النزيف الحاد جراء الرصاصة التي أصابتها.

وأشارت المصادر إلى تعرض زوجها لحالة إغماء نتيجة الصدمة والفاجعة التي تعرض لها بفقدان زوجته التي خلفت وراءها 8 أطفال، وهو حالياً يتلقى العلاجات في المستشفى حتى تستقر حالته ويعود وعيه.

وقبل يومين، قتل هزاع أحمد عبده (40 عاماً)، متأثرا بإصابته التي تعرض لها جراء استهدافه من قبل قناص حوثي يتمركز في التبة السوداء في المديرية نفسها.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"