عادي

«جامعة زايد» تحتفل بتخريج «دفعة صنّاع المستقبل» 16 مارس

بحضور حامد بن زايد ومشاركة عدد من كبار الشخصيات
17:58 مساء
قراءة دقيقتين

دبي: «الخليج»

تحت رعاية وحضور سموّ الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، تحتفل جامعة زايد بتخريج دفعة «صناع المستقبل» 2022، ويشهد سموّه حفل تخريج 540 طالباً وطالبة حاصلين على درجة الامتياز ومراتب الشرف ودفعات مختلفة من خريجي الدراسات العليا، بحفل استثنائي بحضور كبار الزوار ويقام في 16 مارس في «إكسبو 2020 دبي» بالقاعة الشمالية.

ورحبت نورة الكعبي، وزيرة الثقافة والشباب، رئيسة جامعة زايد، بمشاركة سموّ الشيخ حامد بن زايد، قائلة «حضور سموّ الشيخ حامد ضيف الشرف لحفل تخريج «دفعة المستقبل» 2022، شرف عظيم للخريجين، وسيترك بصمة أمل وتفاؤل للمبدعين القادرين على مواجهة تحديات المرحلة المقبلة نحو رحلة الإمارات للخمسين، والمساهمة في ركب الحضارة الإنسانية لمواصلة مسيرة البناء والتقدم والرقي التي تتطلع الإمارات إلى تحقيقها».

وأوضحت أن الجامعة سعت، منذ تأسيسها، إلى تطبيق أرقى النظم التعليمية وتحقيق رسالتها الأكاديمية. فقد راهنت على الإنسان ليكون سفيراً يسهم في بناء وطنه، وتنمية مجتمعه، بإيجاد تخصصات حديثة تواكب سوق المستقبل، وتحقق تطلعات الاستراتيجية الوطنية بتزويد الطلبة بالمهارات الفنية والعملية، ليكونوا ركيزة رئيسة في بناء اقتصاد معرفي مستدام.

1

ويتضمن الحفل مشاركة نخبة من ضيوف الشرف، سيلقون كلمات أمام الخريجين، لمشاركتهم رؤاهم وخبراتهم، والإضاءة على إنجازات الطلبة المميزة. كما سيتحدثون عن تخصصاتهم وبعض القصص الشخصية المثيرة للاهتمام، لزرع روح الأمل والتفاؤل في هذه المرحلة التي تشهد تحديات غير مسبوقة. كما تهدف الجامعة استقطاب عدد من المتحدثين المؤثرين في المجتمع إلى غرس الثقة في نفوس طلابها وخريجيها ومساعدتهم على تطوير مهارات جديدة لتحضيرهم لمجابهة تحديات المستقبل.

يشهد حفل تخريج دفعة «صنّاع المستقبل» والمقام من 14 إلى 16 مارس 2022، تخريج 3932 طالباً وطالبة الدفعتين ال19 وال20 للطالبات والدفعتين ال9 وال10 للطلاب في مرحلة البكالوريوس، ودفعات مختلفة من خريجي الدراسات العليا. ويذكر أن 95.5% من الخريجين خلال حفل 2022 من مواطني دولة الإمارات، وإجمالي عدد الخريجين قد وصل ل 20757 خريجاً وخريجة منذ تأسيس الجامعة 89% منهم إناث.

يذكر أن الجامعة تسجل سنوياً نحو 2400 طالب في مرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"