عادي

الإمارات دبي الوطني يدعم المستثمرين الأفراد للاكتتابات المقبلة

موقع خاص يتيح الاشتراك وسداد المستحقات المالية
17:29 مساء
قراءة 3 دقائق
خلال إطلاق الموقع

دبي: «الخليج»

اتخذ بنك الإمارات دبي الوطني زمام المبادرة في إطلاق موقع إلكتروني شامل لمساعدة المستثمرين الأفراد على المشاركة في الاكتتابات العامة الأولية المرتقبة في سوق دبي المالي.

وتواكب هذه المبادرة إعلان سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، نائب رئيس مجلس الوزراء، ووزير المالية، في دولة الإمارات، عن خطط الإمارة لإدراج 10 شركات حكومية في سوق دبي المالي ضمن إطار استراتيجية أشمل للوصول بالقيمة السوقية لأسواق المال في دبي إلى 3 تريليونات درهم (816.8 مليار دولار).

وتتيح منصة الاكتتابات العامة التابعة لبنك الإمارات دبي الوطني للمستثمرين في دولة الإمارات الراغبين في المشاركة في الاكتتابات العامة، إمكانية الدفع الفوري لمبلغ الاكتتاب مع تسهيل سبل التحويل المصرفي للمستثمرين من خارج الدولة. ويعزز ذلك التسهيلات الرقمية التي يقدمها البنك للمشاركة في الاكتتابات العامة الأولية من خلال تطبيق الخدمات المصرفية عبر الهاتف المتحرك ومنصة الخدمات المصرفية عبر الإنترنت وأجهزة الصراف الآلي. ويساهم الموقع الإلكتروني الجديد في تسهيل عمليات الاكتتاب لقاعدة أوسع من المستثمرين في جميع أنحاء الدولة وخارجها، بما في ذلك عملاء بنك الإمارات دبي الوطني الحاليون والعملاء المحتملون.

نافذة واحدة للاكتتاب

وسيدعم الموقع الإلكتروني التابع لبنك الإمارات دبي الوطني رحلة المستثمرين في كل خطوة، بدءاً من مساعدة العملاء المحتملين على تسجيل اهتمامهم بالاكتتابات العامة القادمة، مروراً بتوفير جميع المعلومات المتعلقة بالاكتتاب العام، بما في ذلك أبرز البيانات المتعلقة بالشركة المصدرة، وتواريخ الإدراج، والسبل المتاحة للاكتتاب، وانتهاءً بتمكينهم من إتمام عمليات الدفع عبر الموقع الإلكتروني نفسه. وتدعم واجهة الموقع عملية الاكتتاب في خمس خطوات بسيطة من دون حاجة لاستخدام المعاملات الورقية.

إصدار رقم مستثمر وحساب تداول فوريين في سوق دبي المالي:

وتعتبر مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني أول مجموعة مصرفية في المنطقة تتيح للمستثمرين الجدد فرصة الوصول الفوري للمشاركة في الاكتتابات العامة الأولية وتداول الأوراق المالية وتزويدهم برقم مستثمر وحساب تداول فوريين في سوق دبي المالي من خلال تعاون استراتيجي بين شركة الإمارات دبي الوطني للأوراق المالية، ذراع خدمات الوساطة والأوراق المالية لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، وسوق دبي المالي.

مناخ ملائم

وقال أحمد القاسم، رئيس مجموعة الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات في بنك الإمارات دبي الوطني: «تشهد الأسواق المالية الإماراتية العديد من التطورات التي تسهم بمجملها في خلق مناخ ملائم للاكتتابات العامة الأولية. ويسرنا في بنك الإمارات دبي الوطني أن نتخذ زمام المبادرة لتوسيع قاعدة المستثمرين عبر إطلاق منصة رقمية بالكامل تدعم رحلة المستثمرين الأفراد من الاكتتاب وحتى الدفع. علاوة على ذلك، يسرنا أن نكون أول مؤسسة في الدولة تتعاون مع سوق دبي المالي لإصدار رقم مستثمر وحساب تداول فوريين للمستثمرين في دولة الإمارات. ويشكل ذلك علامة فارقة في التزامنا المستمر بتوفير تجربة تداول سلسة للمستثمرين في الدولة. وتؤكد مثل هذه المبادرات التزامنا بدعم رؤية دولة الإمارات في بناء بنية تحتية قوية للأسواق المالية والمستثمرين».

من جانبه، قال حامد علي، الرئيس التنفيذي لسوق دبي المالي وبورصة ناسداك دبي: «يُعد التحول الرقمي جزءاً لا يتجزأ من الجهود الحثيثة التي يبذلها سوق دبي المالي لمنح المستثمرين وصولاً سلساً إلى السوق وتبسيط تجربة انضمامهم إليه. وقد ساهم الاستثمار المكثف لسوق دبي المالي في الحلول والتحسينات الرقمية المبتكرة في تمكين أعضاء السوق من لعب دور فعال في استقطاب مستثمرين جدد استعداداً للاكتتابات العامة الأولية المتوقعة وزيادة نشاط التداول في السوق. وقد أدت هذه الجهود إلى زيادة أعداد المستثمرين الجدد في سوق دبي المالي بنسبة 100% خلال عام 2021، ويشكل المستثمرون الأجانب 63% من مجمل أعداد هؤلاء المستثمرين الجدد. ويساهم هذا الإنجاز في إرساء الأسس اللازمة لتحقيق مزيد من النجاحات بالتعاون مع شركة الإمارات دبي الوطني للأوراق المالية وغيرها من أعضاء التداول الآخرين الحريصين على توفير خدمات متطورة».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"