عادي

«الشارقة للتعليم الخاص» تطلق استراتيجيتها الجديدة

تحتوي على ستة أهداف وتشمل 24 مبادرة
00:26 صباحا
قراءة دقيقتين
1
محدثة الهاشمي وعلي الحوسني خلال إطلاق الاستراتيجية (تصوير: علي محمد)

خورفكان: أمير السني
أطلقت «هيئة الشارقة للتعليم الخاص» استراتيجيتها الجديدة للأعوام (2022-2024) في مؤتمر صحفي، صباح أمس الثلاثاء، في مبنى «استراحة السحب» بخورفكان، بحضور الدكتورة محدثة الهاشمي، رئيس الهيئة، وعلي الحوسني، مدير الهيئة، وعدد من المسؤولين في المجال التربوي.

تتكون الاستراتيجية التي أطلقتها الهيئة من 6 أهداف، وهي تطوير المهارات الشخصية والحياتية والمعرفية للمتعلمين، عن طريق استقطاب مناهج مرنة وحديثة، وتعزيز دمج ذوي الاحتياجات الخاصة ورعاية الموهوبين من خلال حصر الاحتياجات الفنية والمعرفية لذوي الاحتياجات الخاصة، وبحث وتطبيق أفضل الممارسات التعليمية وبدائل التّعليم التقليدي، وتشجيع وتحفيز الاستثمار في قطاع التعليم، وجذب وتحفيز الاستثمار في قطاع التعليم بما يخدم احتياجات الإمارة وتطلعات المجتمع ويحقق الرخاء والنمو في المستقبل.
وتعتزم الهيئة في إطار الاستراتيجية الجديدة، تنفيذ 24 مبادرة خلال الفترة المحددة، كما اعتمدت الهيئة أربعة ممكّنات استراتيجية، وهي حوكمة واستدامة وكفاءة التعليم الخاص؛ والتوظيف الأمثل للبيانات؛ والممكنات الرقمية؛ وثقافة التحسين المستمر.
وأكدت د. محـــدثة الهــاشمي، أن إطلاق الاستراتيجية الجديدة يأتي في إطار جهود الهيئة للارتقاء بتحقيق تميز وكفاءة المنظومة التعليمية، وتماشياً مع التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، لتعزيز دور التعليم. وأضافت: «رغم الظروف الاستثنائية والتحديات غير المسبوقة التي لا نزال نشهدها في ظل الأزمة الصحية العالمية، إلا أننا استطعنا بلوغ مســتويات جـديــدة مـن التمــيز التعلــــيـمـــي».
وأوضحت أن الهيئة أطلقت مجموعة من المشاريع والمبادرات، من أهمها المبادرات الخاصة التي أطلقها صاحب السمو حاكم الشارقة، للارتقاء بالميدان التربوي، ومنها مبادرة «مدرستي أجمل» بإجمالي 50 مليون درهم لتحسين وتجميل المرافق المدرسية في الشارقة، ومبادرة «أولادكم في مأمن» لتتبع أبنائنا الطلبة فـي الحافلات.
وبينت أن الاستراتيجية تم تصميمها بمشاركة مجموعة من الخبراء والقيادات والكفاءات الأكاديمية والنخب الفكرية.
وقال علي الحوسني، مدير هيئة الشارقة للتعليم الخاص: «إن التطور الذي تشهده المسيرة التعليمية والعلمية والنهضة الفكرية والمعرفية والثقافية في إمارة الشارقة هي نتائج للفكر النيّر والتوجيهات السديدة والرعاية الكريمة والدعم المباشر من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة.

 

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"