عادي

«غرفة الشارقة» تستعرض بيئة الأعمال الجاذبة أمام ملتقى الاستثمار

18:08 مساء
قراءة 3 دقائق
غرفة الشارقة
غرفة الشارقة
غرفة الشارقة


دبي: «الخليج»

اختتمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة، مشاركة فاعلة في ملتقى الاستثمار السنوي 2022 الذي انعقد في مركز دبي للمعارض في «إكسبو 2020 دبي» خلال الفترة 29 -31 مارس، من خلال جناح تحت منصة إمارة الشارقة الموحدة التي ضمت عدداً من المؤسسات الحكومية بالشارقة.
وشهد جناح الغرفة العديد من لقاءات العمل المثمرة مع رؤساء الوفود العربية والدولية المشاركة، استعرضت من خلالها البيئة المثالية وحوافز الاستثمار والمشاريع القائمة والمستقبلية التي تتبناها إمارة الشارقة في مختلف القطاعات، والتي تجعل منها مركزاً رائداً لتأسيس وممارسة الأعمال على المستوى الإقليمي.
وكان من أبرز هذه اللقاءات، الاجتماع الذي انعقد بين عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، ومحمد عبيد المزروعي رئيس الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي، بحضور وليد عبد الرحمن بوخاطر النائب الثاني لرئيس الغرفة، جرى خلاله استعراض المناخ الاستثماري في الدول العربية وأهم الفرص المتوفرة، مؤكدين أهمية تنسيق الجهود بين الجانبين لتوفير مزيد من الحوافز والتسهيلات للقطاع الخاص، من خلال تعزيز التعاون للاستفادة من فرص استثمار الأراضي الزراعية المتاحة في عدة دول عربية كسبيل لتعزيز الأمن الغذائي العربي.
كما زار عبد الله سلطان العويس خلال الجولة التي رافقه فيها وليد عبدالرحمن بو خاطر، ومحمد أحمد أمين العوضي مدير عام «غرفة الشارقة» وعبدالعزيز شطاف مساعد المدير العام لقطاع الاتصال والأعمال في الغرفة، وجمال سعيد بوزنجال مدير إدارة الاتصال المؤسسي في الغرفة، جناح دولة إستونيا في «إكسبو 2020 دبي»، وكان في استقباله كيرستي كاليولايد رئيسة جمهورية إستونيا السابقة، وجان رينهولد، سفير جمهورية إستونيا لدى الدولة، ودانيال شاير المفوض العام للجناح، وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون بين إمارة الشارقة وإستونيا، وتبادل الخبرات وفتح قنوات تعاون مشترك بين مجتمع الأعمال في الشارقة مع نظيره الإستوني، كما اطلع وفد الغرفة خلال الزيارة على ما يعرضه الجناح من إنجازات دولة إستوانيا الاقتصادية والثقافية والعلمية، والتقدم الذي حققته على صعيد الخدمات الرقمية والذكية، وأبرز مبادراتها الابتكارية في مجال استدامة البيئة.

تسهيلات وحوافز

وأشاد عبد الله سلطان العويس بأهمية الملتقى، مؤكداً أن مشاركة «غرفة الشارقة» كانت إيجابية ومثمرة، واستطاعت أن تحقق الأهداف المرجوة منها من خلال اللقاءات التي تمت على مدار الأيام الثلاثة مع الوفود الرسمية التي شاركت في الحدث، مشيراً إلى أن الغرفة حرصت على تعزيز علاقات التعاون مع العديد من الدول العربية والأجنبية والغرف التجارية والصناعية والمؤسسات والهيئات الاقتصادية ووكالات الترويج الاستثماري، والتعريف ببيئة الاستثمار في إمارة الشارقة وما تقدمه من تسهيلات وحوافز مشجعة للمستثمرين ورجال الأعمال، وكذلك طبيعة ونوعية الخدمات المتميزة التي تقدمها الغرفة إلى مجتمع رجال الأعمال ودورها في تنمية وتطوير أعمالهم من خلال المؤسسات التابعة لها والتي من أبرزها مركز الشارقة لتنمية الصادرات الذي يقدم خدمات متنوعة لتشجيع المنشآت الصناعية والمصدرة للعمل على رفع قدراتها التنافسية في الأسواق الخارجية والاستجابة للفرص التسويقية الإقليمية والدولية، عبر توفير حلول ووسائل تشجيعية والاستفادة من قواعد البيانات المتكاملة.
تعاون مثمر
كما التقى محمد أحمد أمين العوضي، مع أحلام مدني مهدي سبيل وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي بجمهورية السودان، وأحمد عبدالرحمن القنصل العام السوداني في دبي، بحضور جمال سعيد بوزنجال، وفاطمة خليفة المقرب مديرة إدارة العلاقات الدولية في الغرفة، وهبة المرزوقي رئيسة قسم مجالس الأعمال واللجان المشتركة في «غرفة الشارقة»، حيث جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الاقتصادية المشتركة وسبل تعزيز دور القطاعات الصناعية والتجارية والزراعية في ظل التعاون المثمر والبنّاء بين البلدين الشقيقين، كما تم تبادل الآراء ووجهات النظر حول كيفية الاستفادة من الخبرات المتوفرة لدى كل جانب، بما يسهم في إقامة مشاريع استثمارية مشتركة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"