عادي

إدارة الاستراتيجية بشرطة الشارقة تستعرض خطة 2023-2026

خطة أمنية ومرورية متكاملة خلال رمضان بالشارقة
02:12 صباحا
قراءة دقيقتين
سيف الشامسي مترئساً الإجتماع

استعرض الاجتماع الاستراتيجي السنوي الثالث لإدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء بشرطة الشارقة، الذي عقد أمس، في‏ متحف الشارقة للحضارة الإسلامية برئاسة اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، مسودة التوجه الاستراتيجي الجديد لشرطة الشارقة في الدورة الاستراتيجية المقبلة 2023م - 2026م.

تهدف الاستراتيجية الجديدة، إلى التحليل الاستراتيجي التخصصي وما ينتج عنه من خطط ومشاريع ومبادرات مقترحة لتحقيق الأهداف الاستراتيجية، إلى جانب التعرف إلى منظومة الحوكمة المؤسسية لشرطة الشارقة وفق الإصدار الثاني من سياسة الحوكمة، الذي تم اعتماده وإطلاقه مؤخراً، إلى جانب مناقشة التحليل الاستراتيجي للإدارة والوقوف على نقاط القوة وفرص التحسين والاستفادة منها ‏ لوضع الخطط المستقبلية والمبادرات التطويرية خلال عام 2022.

‏وقال العقيد طارق المدفع، مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء ارتأينا تنظيم اجتماعاتنا السنوية بطابع يدمج بين العمل الاستراتيجي والروح الأخوية وتعزيز الثقافة لدى الموظفين لما يحقق ذلك نتائج إيجابية تنعكس على جودة العمل‏؛ بحيث يتم سنوياً اختيار معلم من معالم إمارة الشارقة لعقد الاجتماع بين جنباته وهذا العام تم اختيار متحف الشارقة للحضارة الإسلامية لما يمثله هذا الصرح من مكانة ريادية على مستوى المتاحف الإقليمية والدولية وبما يحتويه من نوادر القطع التاريخية حول العالم.

وعقب الاجتماع كرم قائد عام شرطة الشارقة، الكوادر المتميزة في إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء مثنياً على الجهود المبذولة في المجال التنافسي والريادي الداعم لعملية تطوير المنظومة الأمنية وتعزيز جودة حياة المجتمع.

وكرم العقيد طارق المدفع إدارة متحف الشارقة للحضارة الإسلامية ‏ممثلة بالأستاذة انتصار العبيدلي أمين متحف الشارقة للحضارة الإسلامية نظير التعاون الفعال لاستضافة الاجتماع السنوي وحرصها على دعم كافة الجهات الحكومية بإمارة الشارقة.

ومن جانب آخر، أكدت القيادة العامة لشرطة الشارقة جاهزية عناصرها لاستقبال شهر رمضان المبارك بخطة أمنية ومرورية متكاملة بهدف تعزيز التدابير الوقائية والأمنية الشاملة على مستوى الإمارة، بما يضمن تحقيق الأمن والسلامة.

وذكر العميد الدكتور أحمد سعيد الناعور مدير عام العمليات المركزية بشرطة الشارقة، أن الإدارات كافة تأهبت لتعزيز السلامة العامة خلال شهر رمضان المبارك وتقديم كل أنواع الدعم والاستجابة الآنية، مشيراً إلى أن كل الدوريات الأمنية والمرورية والمدنية ستقوم بمهامها وفق الخطط المعدّة داخل مدينة الشارقة والمنطقتين الوسطى والشرقية.

ومن جهة أخرى، أطلقت القيادة العامة لشرطة الشارقة، حملة توعوية لمكافحة التسول تحت شعار «التسول جريمة.. والعطاء مسؤولية»، بهدف توعية الجمهور بالمخاطر التي تنطوي عليها هذه السلوكيات الدخيلة على المجتمع.

وقال العميد أحمد حاجي السركال مدير عام العمليات الشرطية في القيادة العامة لشرطة الشارقة، إن التسول يعتبر من السلوكيات التي تنشط خلال شهر رمضان الكريم وفي المناسبات المختلفة لارتباطها بمعاني الإنفاق والرحمة والتنافس، من أجل البذل والعطاء، فتقوم تلك الفئات باستجداء الناس بأساليب وحيل مختلفة والحصول على أموال بصورة غير مشروعة. (وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"