عادي

بلدية الشارقة وبنك الاستثمار يوزعان 20 ألف وجبة إفطار على العمال

في مقر سكنهم بالمنطقة الصناعية 12
14:19 مساء
قراءة دقيقتين

أعلنت بلدية الشارقة عن تقديم حوالي 20 ألف وجبة إفطار صائم خلال شهر رمضان المبارك بالشراكة والتعاون مع بنك الاستثمار.

وسيوفر البنك الوجبات للعاملين من الفئات المساندة في مقر سكنهم بالمنطقة الصناعية 12 انطلاقاً من الواجب الإنساني وفي إطار الحرص على إدخال البهجة والسعادة على قلوب العمّال الصائمين، حيث تحرص البلدية سنوياً على التعاون مع الجهات المعنية الراغبة بتقديم وجبات الإفطار للعمّال وتقديم التسهيلات والترتيبات اللازمة.

وأكد عبيد سعيد الطنيجي مدير عام البلدية أن توزيع وجبات الإفطار على العمال الصائمين وإقامة خيم للإفطار بوجه عام تعتبر من المبادرات والفعاليات السنوية التي تنظمها البلدية مع قدوم رمضان، كما تعكس حرصها على تعزيز التعاون مع مختلف الجهات الراغبة بتوفير وجبات الإفطار سواء كانت جهات حكومية أو خاصة، ودورها في تعزيز جوانب العمل الإنساني.

وأوضح أن بنك الاستثمار سيقوم بتوزيع 20 ألف وجبة موزعة على مدار أيام الشهر الفضيل بالشراكة مع البلدية، انطلاقاً من الدور المجتمعي والإنساني والمساهمة في ترسيخ معاني العطاء وقيم التكافل في الشهر المبارك ونشر روح العمل الخيري والتطوعي.

من جانبه قال أحمد محمد أبوعيدة الرئيس التنفيذي للبنك: فخورون بالشراكة مع بلدية الشارقة حيث نحرص في البنك على دعم المبادرات التي من شأنها إحداث فارق حقيقي في حياة أفراد المجتمع، وأن مشاركة البنك في هذه الفعالية ما هي إلا تعبير عن اعتزازنا بهذا العمل الرائع ودعمنا لكافة المبادرات المنسجمة مع قيم شهر رمضان المبارك ومعانيه الداعية لفعل الخير.

وأضاف أن ريادة بنك الاستثمار لا تقتصر فقط على الناحية المصرفية إنما تمتد إلى خدمة المجتمع كجزء لا يتجزأ من رسالة البنك، حيث ستظل المسؤولية المجتمعية المؤسسية محل اهتمامنا دائماً.

(وام)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"