عادي

شركة مقرها البحرين تجري محادثات لشراء ميلان

11:09 صباحا
قراءة دقيقتين
قالت مصادر مطلعة الجمعة إن إنفستكورب، التي تعمل في إدارة الأصول ومقرها البحرين، دخلت في محادثات حصرية لشراء نادي ميلان الإيطالي لكرة القدم، فيما قد تكون أول صفقة استحواذ على فريق إيطالي كبير من قبل مستثمرين من الشرق الأوسط.
وأفاد مصدر مطلع بأن صفقة شراء النادي، بطل أوروبا سبع مرات، من المالك الحالي شركة إليوت ماندجمنت على وشك الاكتمال.
وذكرت المصادر أن تقييماً محتملا للنادي سيكون في حدود مليار يورو (1.08 مليار دولار) شاملاً الديون.
وتدير إنفستكورب أصولاً تزيد قيمتها على 42 مليار دولار في مجالات أعمال من بينها الاستثمار الخاص والعقارات والبنية التحتية وإدارة الائتمان ورأس المال الاستراتيجي.
ولم تعلق كل من إنفستكورب وإليوت، التي استحوذت على ميلان في 2018، عندما تواصلت معهما وكالة رويترز.
واكتفى متحدث باسم النادي الإيطالي بقول «لا يزال ميلان يركز على تحسين أدائه على أرض الملعب وتطوير النادي».
وأكد مصدر آخر مطلع على الأمر إجراء محادثات بين إليوت وإنفستكورب بشأن صفقة بيع محتملة.
وفاز ميلان بلقب الدوري الإيطالي 18 مرة لكنه لم يفز باللقب منذ 2011. ويكافح النادي لإعادة سنوات المجد التي تمتع بها تحت ملكية سيلفيو برلسكوني ومجموعته ميدياست.
وباع برلسكوني النادي للمستثمر الصيني لي يونغ هونغ في عام 2017 مقابل 740 مليون يورو، بما في ذلك الديون، قبل أن تشتريه إليوت لاحقاً.
ويحتل ميلان حالياً صدارة ترتيب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بفارق نقطتين عن غريمه إنتر ميلان، لكنه لعب مباراة أكثر.
وسجل النادي خسائر بلغت 96.4 مليون يورو (104.18 مليون دولار) للعام المنتهي في 30 يونيو/ حزيران،مقارنة مع خسارة قياسية بلغت 194.6 مليون يورو في العام السابق.
وفي دوري الدرجة الأولى الإيطالي أيضاً، تعود ملكية إنتر ميلان لشركة سانينغ هولدنجز جرو الصينية، بينما تمتلك مجموعة ذا فريدكين جروب الأمريكية نادي روما.
وفيورنتينا وأتلانتا مملوكان لشركات أمريكية أيضاً.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"