عادي

جوارديولا يرفض التعليق على ضم هالاند ويكشف معاناة مانشستر سيتي

14:51 مساء
قراءة دقيقتين
لندن - أ ف ب
رفض الإسباني بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي متصدر الدوري الانجليزي لكرة القدم، الرد على التقارير التي تفيد بأن فريقه يقترب من إتمام صفقة ضم المهاجم الدولي النروجي إرلينج هالاند إلى صفوفه، من بوروسيا دورتموند الالماني.
وأفادت تقارير بأن سيتي وافق على دفع مبلغ 63 مليون جنيه استرليني (81 مليون دولار)، قيمة بند تحرير عقد المهاجم مع دورتموند، بعد الاتفاق على شروط شخصية مع وكلاء اللاعب، هذا الأسبوع.
كما ذكرت التقارير أن هالاند سيتقاضى راتباً أسبوعياً قدره 50 ألف جنيه استرليني.
ويعتبر هالاند، ابن الـ 21 عاماً، أحد أبرز المهاجمين في عالم الكرة المستديرة إلى جانب الفرنسي كيليان مبابي، وقد أبدى ريال مدريد الإسباني رغبته في ضمه إلى صفوفه، إضافة إلى مهاجم باريس سان جيرمان.
ورداً على سؤال حول احتمال التعاقد مع هالاند لم ينجر جوارديولا إلى التكهنات قبل مواجهة برايتون في الدوري، الأربعاء، وقال «لا إجابة عن سؤالك».
وأضاف «أفكر وأقلق بأمور أخرى الآن بدلاً من التفكير بما سيحدث في هذا النادي الموسم المقبل».
وافتقد الفريق لذي يدافع عن لقبه أمام مطارده المباشر ليفربول إلى مهاجم فتاك هذا الموسم، بعد رحيل هدافه التاريخي الأرجنتيني سيرجيو أجويرون العام الماضي، إلى برشلونة الإسباني، قبل أن يعلن اعتزاله بسبب مشكلة في قلبه.
وبعد إخفاقه في التعاقد مع هاري كاين مهاجم توتنهام العام الماضي، يعتبر هالاند من أبرز اللاعبين الذين بإمكانهم سد الفراغ في المقدمة.
وفي سياق آخر، قال جوارديولا إن جدول المباريات المزدحم أثر بشدة في فريقه الذي تلقى ما يصل إلى «71 جلسة علاج» بين مواجهتيه أمام أتليتيكو مدريد وليفربول، الأسبوع الماضي.
وتضمنت آخر 4 مباريات لفريق مانشستر سيتي، خوض مواجهتي ذهاب وإياب في دوري أبطال أوروبا أمام أتليتيكو مدريد، إضافة إلى مباراتين في الدوري الممتاز وكأس الاتحاد الإنجليزي أمام ليفربول وكلها في غضون 12 يوماً.
وغاب اللاعبان كايل ووكر وكيفن دي بروين عن الهزيمة في قبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي أمام ليفربول بعد تعرضهما لإصابات أمام أتليتيكو مدريد الإسباني في مباراة الإياب، التي انتهت بالتعادل السلبي.
وقال جوارديولا: «أجرى فريقنا 71 جلسة علاج بين مواجهة أتليتيكو مدريد والدور قبل النهائي للكأس أمام ليفربول».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"