عادي

«موانئ أبوظبي» تبدأ بتطوير مشروع مرسى زايد في العقبة

تعاقدت مع ائتلاف من شركات أردنية
10:21 صباحا
قراءة دقيقتين
أبوظبي: «الخليج»

تعاقدت مجموعة موانئ أبوظبي، مع ائتلاف من شركات أردنية يضم شركة دار العمران ومجموعة ميسم؛ بهدف تطوير المخطط الرئيسي لمشروع مرسى زايد في مدينة العقبة بالمملكة الأردنية الهاشمية.
وسيقوم ائتلاف الشركات الأردنية الهندسية بتطوير المخطط الرئيسي لمشروع مرسى زايد الذي يمتد على مساحة 3.2 مليون متر مربع، ويضم مناطق سكنية، ومتاجر تجزئة، ومرافق للمأكولات والمشروبات، ومساحات مخصصة للأنشطة التجارية والمكاتب، إضافة إلى فندق ومناطق ترفيهية.

مخطط المشروع يغطي مساحة 3.2 مليون متر مربع في العقبة

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب توقيع مجموعة موانئ أبوظبي لعدد من الاتفاقيات مع شركة تطوير العقبة في عام 2021؛ بهدف تطوير قطاعات السياحة والنقل والبنى التحتية للخدمات اللوجستية والرقمية في العقبة، بما يعزز مكانة المدينة مركزاً سياحياً وتجارياً إقليمياً رئيسياً في المنطقة.
وأشار عبد الله الهاملي، الرئيس التنفيذي - قطاع المدن الاقتصادية والمناطق الحرة – مجموعة موانئ أبوظبي إلى حرص المجموعة على تنفيذ المشروع بالتعاون مع الشركات المحلية الرائدة، الأمر الذي تجسّد بوضوح من خلال تعاقدها مع ائتلاف يضم شركات أردنية رائدة هي دار العمران ومجموعة ميسم، للعمل في مشروع مرسى زايد. وقال: «تتمتع هذه الشركات بخبرات ومعارف محلية واسعة ومعمقة في السوق الأردنية، إلى جانب مشاركتها لرؤيتنا بأهمية تنفيذ مشاريع طموحة تساعد في تعزيز مكانة العقبة كمركز سياحي وتجاري رئيسي في المنطقة».
وأضاف: «يدعم مشروع مرسى زايد وغيره من المشاريع الاستراتيجية الأخرى في العقبة الجهود الأوسع للقيادة الرشيدة في أبوظبي والمملكة الأردنية الهاشمية والرامية إلى تعزيز التعاون المشترك في مجالات التجارة والسياحة مع دول المنطقة، وتطوير بنى تحتية عالمية المستوى، تساعد في توفير المزيد من المنشآت والمرافق البحرية والبرية والجوية للمسافرين والشركات».

محطة سفن سياحية

ويشتمل مشروع مرسى زايد، كجزء من المجموعة الأوسع للاتفاقيات الموقعة بين مجموعة موانئ أبوظبي وشركة تطوير العقبة، على خطط لتطوير محطة سفن سياحية حديثة في العقبة، وسيسهم في زيادة عدد زوار المدينة، بفضل تطوير مطار الملك حسين الدولي، كما سيجاور المشروع ميناء حديث متعدد الأغراض.
وبفضل قنوات الربط التي يتمتع بها وسهولة الوصول إلى الطريق السريع الساحلي الجنوبي وقربه من مركز المدينة، فإن مرسى زايد يتمتع بالقدرات اللازمة، لكي يصبح وجهة رئيسية للمستثمرين المحليين والدوليين الذين يتطلعون إلى الاستئجار أو التملك أو التعاون، لتطوير مناطق مخدّمة في هذا المشروع متعدد الأغراض.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"