عادي

«غرفة الشارقة» تطلق «أيام العيد» احتفالاً بعيد الفطر السعيد

تشكيلة واسعة من الفعاليات والعروض والترفيه
16:20 مساء
قراءة دقيقتين
5

الشارقة: «الخليج»

تستعد إمارة الشارقة لاستقبال زوارها بتوليفة واسعة من الفعاليات والعروض الترويجية والأنشطة المتنوعة بدءاً من أول أيام عيد الفطر، وذلك ضمن مفاجآت «أيام العيد» التي أطلقتها غرفة تجارة وصناعة الشارقة ضمن فعاليات مهرجان رمضان الشارقة بدورته ال32 الذي تنظمه في مختلف مدن ومناطق الإمارة.

وستشهد أيام العيد السحب الكبير على سيارات فاخرة والكثير من الهدايا في اليوم الأول بمركز صحارى سنتر وفي مركز الرحمانية باليومين الثاني والثالث من الساعة الثانية وحتى الثالثة عصراً، كما تخبئ «أيام العيد» لسكان وزوار إمارة الشارقة العديد من المفاجآت الشيقة والفعاليات التي تشكل فرصة مثالية للاحتفاء باللحظات الخاصة مع العائلة والأصدقاء، والاستمتاع بالعروض والتخفيضات الكبرى التي تصل إلى 75% على مختلف السلع، كما يمكن لزوار الشارقة وسكانها من محبي الترفيه زيارة المطاعم والوجهات والمعالم السياحية في المدينة واستكشاف مجموعة من الأنشطة وغيرها الكثير طوال عطلة عيد الفطر السعيد.

أبهى صورة

أكد عبد العزيز شطاف، مساعد المدير العام لقطاع الاتصال والأعمال في غرفة الشارقة، أن «أيام العيد» تأتي استكمالاً للأيام الحافلة بالمفاجآت التي قدمها مهرجان رمضان الشارقة بدورته ال32، ونجاحه في تقديم موسم حافل وزاخر بالبهجة والسعادة خلال شهر رمضان المبارك.

وأشار إلى أن غرفة الشارقة، ستكون حريصة على أن تبدو إمارة الشارقة بأبهى صورة أمام سكانها وزوارها وتقدم لهم خيارات واسعة من المرح طوال إجازة العيد، من خلال الأنشطة والفعاليات المتنوعة وتجارب التسوق الغنية بالفائدة التي تثري إجازتهم، وذلك بالتكامل مع ما تزخر به الشارقة من معالم سياحية ومقاصد ترفيهية فريدة من نوعها.

وشكر شطاف، الغرفة وتقديره لكافة الشركاء الاستراتيجيين والرعاة إلى جانب الجهات الحكومية على الدعم الكبير الذي يقدمونه من أجل تحقيق المزيد من النجاحات لمهرجان رمضان الشارقة وكافة الفعاليات التي تنظمها الغرفة على مدار العام.

تعزيز المبيعات

من جانبه أشار إبراهيم راشد الجروان، منسق عام مهرجان رمضان الشارقة، إلى أن احتفالية «أيام العيد» ستسهم في زيادة الزخم وتعزيز مبيعات قطاع التجزئة التي حققها خلال شهر رمضان المبارك بفضل مهرجان رمضان الشارقة؛ حيث ستشهد مراكز التسوق والمحال التجارية إقبالاً كبيراً من المتسوقين الذين سيتوافدون للاستمتاع بالجوائز الوفيرة التي ستقدم على مدار أيام العيد، إضافة إلى التخفيضات الحصرية والفعاليات الترفيهية التي تلائم كافة أفراد الأسرة، كما ستسهم أيضاً في زيادة الطلب على الفنادق وترتفع نسبة الحجوزات فيها وتنشط الأسواق والقطاعات الاقتصادية المرتبطة بشكل مباشر وغير مباشر بهذا الحدث.

وشكل مهرجان رمضان الشارقة منصة مثالية تتيح لقطاع تجارة التجزئة فرصة الوصول إلى أكبر عدد ممكن من المستهلكين والزوار في المنطقة، كما يعد من أقدم الأحداث التجارية والسياحية على مستوى الدولة؛ حيث يضم سنوياً العديد من الأنشطة والفعاليات التسويقية والترفيهية والتراثية والتاريخية والفنية والدينية وتمتد فعالياته لتغطي كافة مدن وضواحي إمارة الشارقة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"