عادي

«التضخم» في النمسا إلى أعلى مستوياته منذ 41 عاماً

سجل 7.2% في إبريل
12:52 مساء
قراءة دقيقة واحدة
قصر هوفبورج الإمبراطوري

أظهرت أحدث أرقام اقتصادية رسمية، صدرت في النمسا الأحد، استمرار ارتفاع معدل التضخم في شهر إبريل/ نيسان الماضي إلى مستوى قياسي جديد بلغ 7.2 % وارتفاع مستوى الأسعار بنسبة 0.3%.

وأرجع توبياس توماس، رئيس هيئة الإحصاء النمساوية، أسباب استمرار موجة التضخم وزيادة أسعار المستهلكين، إلى ارتفاع أسعار منتجات الوقود والطاقة بأشكالها المختلفة، مشيراً إلى أن أسعار الوقود والطاقة ستواصل تحديد معدل التضخم.

ولفت إلى وجود تأثير إضافي لارتفاع أسعار المواد الغذائية وسلتي الغذاء اليومية والأسبوعية على زيادة معدل التضخم، الذي قفز إلى نفس المستوى القياسي قبل 41 عاماً في أكتوبر/ تشرين الأول 1981.

وأظهرت نتائج أحدث دراسة استقصائية، أجراها معهد دراسات الرأي «ابسوس»، شعور الأشخاص بأعباء مالية بسبب استمرار ارتفاع معدل التضخم وأسعار السلع والخدمات.

وأوضحت الدراسة أن تسعة من كل عشرة أشخاص يشعرون بآثار التضخم في حياتهم اليومية، لاسيما زيادة الأسعار عند التسوق اليومي بنسبة 81% وفي محطات الوقود بواقع 80%، وتكاليف التدفئة بنسبة 63%، وعبّر أكثر من نصف عدد المشاركين في الدراسة، البالغ عددهم 500 شخص عن عزمهم التخلي عن عمليات الشراء غير الضرورية.

( وام )

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"