عادي

أحد أساطير التنس يدخل السجن بسبب «الإفلاس».. وديوكوفيتش يعلق

19:21 مساء
قراءة دقيقة واحدة
بيكر وديوكوفيتش
بوريس بيكر

لندن - رويترز

قال نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالمياً، إنه «منفطر القلب»، بعد الحكم بحبس مدربه السابق بوريس بيكر الأسبوع الماضي في قضية تتعلق بإعلان إفلاسه في بريطانيا.

وقضت محكمة في لندن يوم الجمعة الماضي بسجن أسطورة التنس الألماني بيكر البالغ عمره 54 عاماً، بداعي إخفاء أصول تقدر بمئات الآلاف من الجنيهات الاسترلينية بعد إعلان إفلاسه.

وقال ديوكوفيتش للصحفيين على هامش بطولة مدريد المفتوحة: «أنا فقط منفطر القلب من أجله. إنه صديق، وصديق منذ فترة طويلة ومدرب لثلاث أو لأربع سنوات، وهو شخص أعتبره مقرباً مني، وساهم بشكل كبير في نجاحي خلال مسيرتي».

وعمل الثنائي معاً خلال الفترة من 2014 وحتى 2016، وقاد بيكر ديوكوفيتش للفوز بستة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى من أصل 20 لقباً للاعب الصربي البارز.

وأضاف ديوكوفيتش: «أتمنى فقط أن يمر بهذه الفترة. وعندما يخرج يكون بوسعه أن يعيش حياته، ولا أعرف إذا كنّا سنستطيع استخدام كلمة «الطبيعية» لأن الحياة تتغير بكل تأكيد وهذا لأي شخص يدخل السجن».

وتابع: «أتضرع من أجله. أتمنى أن تسير الأمور بشكل جيد في ما يتعلق بصحته ونفسيته، لأن هذا سيكون الجزء الأصعب».

ويتطلع ديوكوفيتش، الفائز ببطولة مدريد للأساتذة ثلاث مرات، إلى حصد لقبه الأول هذا الموسم، بعدما خسر أمام أندريه روبليف في نهائي بطولة صربيا المفتوحة الأسبوع الماضي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"