عادي

كمين يودي بحياة 12 شخصاً في بوركينا فاسو

20:50 مساء
قراءة دقيقة واحدة
بوركينا فاسو

واغادوغو - أ ف ب

قُتل 12 شخصاً على الأقلّ هم عشرة من أفراد قوات موالية لجيش بوركينا فاسو ومدنيان، السبت، في كمين نصبه مسلحون في شمال البلاد، بحسب ما أعلنت مصادر أمنية ومحلية.

وقال مصدر أمني:«صباح السبت، استُهدفت قافلة مواد غذائية يرافقها (عناصر من جهاز) متطوعي الدفاع عن الوطن، بكمين على طريق دوري-غورغادجي»، قُتل خلاله «12 شخصاً».

وأكد مسؤول محلي: «مقتل عشرة من أفراد جهاز «متطوعو الدفاع عن الوطن»، موضحاً أن «أربعة آخرين جرحوا وتم توفير الرعاية لهم في دوري». وأشار المصدر إلى مقتل «ثلاثة آخرين من متطوعي الدفاع عن الوطن» في هجوم آخر الجمعة في ريتكولغا في اقليم نامينتينغا في شمالي البلاد أيضاً.

ويدفع أفراد هذه القوة، وهم مدنيون يساعدون الجيش وتلقوا تدريباً غير كاف، ثمناً باهظاً في مكافحة المسلحين في بوركينا فاسو.

وجرح متطوع آخر ليل السبت الأحد، في هجوم استهدف مركز الاعتقال والإصلاح في نونا عاصمة محافظة كوسي شمال غربي البلاد، بحسب المسؤول نفسه.

وأضاف: «تم الإفراج عن عشرات المعتقلين في أعقاب الهجوم على السجن، ونهب عدد من المكاتب، وأضرم المهاجمون النار في سيارات».

وتستهدف بوركينا فاسو ولاسيما الشمال والشرق هجمات مسلحة منذ 2015، تنفذها جماعات موالية لتنظيمي «القاعدة» و«داعش» الإرهابيين، وأودت بأكثر من ألفي شخص، وأدت إلى نزوح 1.8 مليون شخص.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"