عادي

قفزات قوية لأسهم «العالمية القابضة» و«العربية للطيران»

23:11 مساء
قراءة 4 دقائق

أبوظبي: مهند داغر

تعرضت الأسهم المحلية لمزيد من الضغوط في جلسة، أمس الثلاثاء، تركزت على أسهم البنوك والعقار، فيما أنقذ سهم «العالمية القابضة» سوق أبوظبي من التراجع أكثر من 0.87% في حين تراجع سوق دبي 0.6% وسط أداء قوي للسهم الدفاعي «العربية للطيران».

وتصدر سهم «العالمية القابضة» تداولات سوق أبوظبي بقيمة 372.46 مليون درهم مغلقاً عند 238 درهماً، بعد ارتفاعه بنسبة 5.92%، عبر التداولات على 1.6 مليون سهم، بدوره، قفز سهم «العربية للطيران» 6.79% إلى مستوى 2.2 درهم، وسط سيولة ب27 مليون درهم، من خلال التداول على 12.7 مليون سهم.

هذا ويجتمع مجلس إدارة كل من الشركة «العالمية القابضة»، و«العربية للطيران»، اليوم الأربعاء لمناقشة كل منهما البيانات المالية للربع الأول للفترة المنتهية في 31 مارس 2022، إلى جانب مناقشة آخر مستجدات المشاريع، وما يُستجد من أعمال.

واستقطبت الأسهم سيولة بقيمة 2.13 مليار درهم، منها 1.76 مليار درهم في سوق أبوظبي، و371.3 مليون درهم في سوق دبي، فيما سجلت الكميات المتداولة 386.33 مليون سهم، توزعت بواقع 262 مليون سهم في أبوظبي، و124.3 مليون سهم في دبي.

وارتفعت أسعار أسهم 17 شركة فيما تراجعت أسعار أسهم، فيما تراجعت أسعار 64 شركة، وجاء ذلك من خلال تنفيذ 20926 صفقة.

سوق أبوظبي

وتراجع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية 0.87% عند مستوى 9870 نقطة، متأثراً بتراجع أسهم قيادية في البنوك والعقار والاتصالات. وتأثر قطاع البنوك بنزول «أبوظبي الأول» 2.02% و«أبوظبي الإسلامي» 1.72%، رغم ارتفاع «أبوظبي التجاري» 0.98%. وهبط في قطاع الاتصالات سهم «اتصالات» بنسبة 5.83% و«الياه سات» 1.12%. وفي العقار، انخفض سهم «الدار» 0.35% و«إشراق» 1.31% و«رأس الخيمة العقارية» 1.3%.

وعلى صعيد قطاع الصناعات، انخفض سهم «ألفا ظبي» 0.66% و«أركان» 5.52% و«الجرافات البحرية» 5.27% مقابل ارتفاع «موانئ أبوظبي» 1.17%.

وانخفض في قطاع الطاقة «أدنوك للحفر» 0.83% و«دانة غاز» 3.42% و«طاقة» 1.44%، مقابل ارتفاع «أدنوك للتوزيع» 0.73%.

وامتص السهم القيادي «العالمية القابضة» جانياً من الضغوط على المؤشر العام للسوق بارتفاعه 5.92%، فيما نزل «فيرتغلوب» 3.6%.

سوق دبي

بدروه، تراجع مؤشر سوق دبي المالي بنسبة 0.66% عند مستوى 3597 نقطة متأثراً بتراجع المؤشرات القطاعية لأسهم العقارات والبنوك.

وانخفض قطاع البنوك نتيجة تراجع «دبي الإسلامي» 0.31% و«الإمارات دبي الوطني» 3.06% و«جي إف إتش» 0.83% و«أملاك» 0.28%.

وانخفض قطاع العقار متأثراً بنزول «إعمار العقارية» 0.97% و«إعمار للتطوير» 1.38% و«الاتحاد العقارية» 2.93% و«ديار» 0.21%.

وعلى العكس، ارتفع قطاع الاستثمار مستمداً الدعم من مكاسب سهم «دبي للاستثمار» بنسبة 1.24% رغم نزول «دبي المالي» 0.7% و«شعاع كابيتال» 0.8%.

كما صعد قطاع النقل، مع ارتفاع «العربية للطيران» 6.79% أمام تراجع «أرامكس» 3.3% و«الخليج للملاحة» 2.2%.

توجه السيولة

وتصدر «العالمية القابضة» التداولات بقيمة 372.46 مليون درهم، مغلقاً عند 238 درهم، تلاه «الدار العقارية» بسيولة قدرها 288.45 مليون درهم ليغلق عند 5.62 درهم، ثم «أبوظبي الأول» باستقطابه 281 مليون درهم وصولاً إلى مستوى 21.36 درهم، و«أبوظبي التجاري» الذي اجتذب 113.95 مليون درهم وأقفل عند 10.32 درهم.

وفي سوق دبي، تزعم «إعمار العقارية» التداولات ب96.3 مليون درهم ليصل عند مستوى 6.09 درهم، تلاه «ديوا» بسيولة ب60 مليون درهم مغلقاً عند 2.75 درهم، ثم «الإمارات دبي الوطني» مستقطباً 56.9 مليون درهم وأقفل عند 14.25 درهم، و«دبي الإسلامي» ب42.9 مليون درهم من السيولة وصولاً إلى مستوى 6.35 درهم. وسجل «أجليتي» الارتفاع الأكثر في سوق دبي بنسبة 11.11% مغلقاً عند 14 درهماً، فيما سجل «السلام السودان» التراجع الأكثر بنسبة 9.61% ليغلق عند 1.41 درهم.

وكان في مقدمة الرابحين بسوق أبوظبي «العالمية القابضة» بنسبة 5.92% مغلقاً عند 238 درهم، فيما تصدر التراجعات «دار التمويل» بنسبة 6.57% إلى مستوى 1.85 درهم.

الجنسيات

وبشأن التداولات حسب الجنسيات في سوق أبوظبي، اتجه المستثمرون العرب والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 64.4 مليون درهم محصلة شراء، منها 13.36 مليون درهم محصلة شراء العرب، و51 مليون درهم محصلة شراء المواطنين.

وفي المقابل، اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو التسييل بصافي استثمار 64.4 مليون درهم محصلة بيع، منها 10.92 مليون درهم محصلة بيع الخليجيين، و53.48 مليون درهم محصلة بيع الأجانب. وفي سوق دبي، اتجه المستثمرون العرب والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 68.3 مليون درهم محصلة شراء، توزعت بواقع 5.6 مليون درهم محصلة شراء العرب، و62.7 مليون درهم محصلة شراء المواطنين. وعلى العكس، اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو التسييل بصافي استثمار بلغ 68.3 مليون درهم محصلة بيع، منها 6 ملايين درهم محصلة بيع الخليجيين، و62.3 مليون درهم محصلة بيع الأجانب.

المؤسسات

بدروها، اتجهت المحافظ الاستثمارية نحو التسييل بصافي استثمار بلغ 145.6 مليون درهم محصلة بيع، منها 101 مليون درهم محصل بيع في دبي، و44.6 مليون درهم محصلة بيع في أبوظبي.

وفي المقابل، اتجه المستثمرون الأفراد نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 145.6 مليون درهم محصلة شراء، منها 101 مليون درهم محصلة شراء في دبي، و44.6 مليون درهم محصلة شراء في أبوظبي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"