عادي

5 قضايا تتصدر مشهد «دافوس» الصيفي في سويسرا

17:03 مساء
قراءة دقيقتين
تنطلق فعاليات منتدى الاقتصاد العالمي «دافوس» خلال الفترة من 22 وحتى 26 مايو الجاري في دافوس بسويسرا. ويعود المنتدى الاقتصادي البارز للانعقاد حضورياً، ولكن هذه المرة ليس تحت الثلوج، وإنما في أجواء صيفية، بعد العودة العالمية للتعافي بعد تحديات جائحة «كوفيد 19»، تحت شعار «العمل معاً واستعادة الثقة»، حيث سيشكل فرصة للقادة لتقييم الوضع العالمي وعرض السياسات للفترة المفصلية المقبلة.
ويشهد المنتدى، مشاركة وفود حكومية وممثلي أكثر من 1000 شركة عالمية، ويشهد تنظيم 400 ورشة تخصصية وجلسات حوار تفاعلية بحضور أكثر من 2300 مشارك، لاستعراض أحدث مستجدات التكنولوجيا الحديثة، لإيجاد حلول مبتكرة للتحديات العالمية، وتحديد مسارات وتوجهات عمل الحكومات، وضمان مستقبل أفضل للأجيال القادمة.
ويعقد المنتدى الاقتصادي العالمي منذ إطلاقه في 24 يناير 1971، اجتماعاً سنوياً لتحديد الأولويات الاقتصادية والبيئية والاجتماعية على المدى القريب والبعيد، لاستباق التحديات المستقبلية بحلول مبتكرة ذكية وواقعية، لإحداث نقلة نوعية إيجابية في جهود تحقيق الازدهار والاستقرار العالمي.
وتتصدر أجندة المنتدى في دورته الحالية، مجموعة من الحوارات والمناقشات بشأن عدد من القضايا الاقتصادية الراهنة، منها 5 قضايا رئيسة، منها دور «الميتافيرس» وحجم الاستثمارات المتوقعة في الفضاء الرقمي، ودور الذكاء الاصطناعي في تشكيل المدن الذكية. إضافة إلى التحولات العالمية في الطاقة خاصة مع التغيرات الجيوسياسية الراهنة، كما يبحث أثر التضخم على المستويات الشرائية الاستهلاكية، ويناقش التحديات الناجمة عن ظاهرة التغير المناخي والحلول الدولية المُتاحة بشأنه.
وسيركز المنتدى أيضاً على محاور أخرى منها تعافي الاقتصاد العالمي، وتعزيز التعاون الإقليمي، والاستثمار في حلول الثورة الصناعية الرابعة، وقيادة التحول الإيجابي في الصناعة، واستدامة الموارد الغذائية، وبناء مجتمعات صحية، وتحسين جودة حياة الإنسان.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"