عادي

«لونا فاونديشن» تبيع 80 ألف بيتكوين في محاولة يائسة لإنقاذ «تيرا»

«باينانس» تخسر معظم استثماراتها فيها
11:09 صباحا
قراءة دقيقتين
(وكالات)
أعلنت شركة «لونا فاونديشن»، وهي الصندوق الذي أنشأه المستثمر دو كون، أنها أنفقت جميع احتياطياتها من عملة البيتكوين، في محاولة غير مجدية لإنقاذ عملة «تيرا يو أس دي».
وكان لدى الشركة ما مجموعه 80 ألف عملة بيتكوين، بقيمة إجمالية تبلغ 3 مليارات دولار، ووعد كون باستخدام هذه الاحتياطيات في حال حدوث تراجع كبير في قيمة «تيرا يو أس دي».
وفي سلسلة من التغريدات، قالت الشركة إنها باعت 52189 عملة بيتكوين لتعويض التراجع في قيمة «تيرا» إلى ما دون الدولار المرتبطة به. وأضافت أنها باعت 33206 بيتكوين أخرى في محاولة أخيرة للحفاظ على الارتباط بالدولار.
ولدى «لونا» حالياً 313 بيتكوين فقط في مخزونها بقيمة 9.3 مليون دولار. وقالت الشركة إنها ستستخدم باقي أصولها، والتي تشمل بعض العملات الرقمية الأخرى «بي إن بي» و«أفالانش» لتعويض المستخدمين المتبقين من تراجع «تيرا».
«باينانس» تخسر
من جهتها، قال تشانجبينج تشاو (سي زي)، الرئيس التنفيذي لشركة «باينانس» إن بورصة العملات المشفرة حققت مكاسب كبيرة من استثمارها في عملة «لونا» لكنها خسرتها جميعاً تقريباً.
واستثمرت البورصة 3 ملايين دولار في نظام عملات «تيرا» في عام 2018، وحصلت على 15 مليون عملة «لونا»، وبحسب تشاو، بلغ هذا الاستثمار عند ذروة سعر لونا 1.6 مليار دولار. ومع ذلك، ونظراً لانهيار العملة الأسبوع الماضي، فقد انخفضت قيمة هذا الاستثمار الآن إلى 3400 دولار فقط. أو على حد تعبيره، «ليس كثيراً».
ومع ذلك، ليست كل الأخبار سيئة، حيث تلقت البورصة حوالي 10.3 مليون دولار من عملة «تيرا»، بقيمة 74 مليون دولار في حال حافظت على ارتباطها بالدولار ولم يتم تداولها بقيمتها الحالية البالغة 0.13 دولار.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"