عادي

200 عارض و50 متحدثاً و6 مؤتمرات في معرض الفنادق بدبي

ينطلق 24 -26 مايو
19:42 مساء
قراءة دقيقتين
2
Hotel Show - 1

انتهى معرض الفنادق في دبي من استعداده لإطلاق نسخته الثانية والعشرين بمشاركة أكثر من 200 عارض يستعرضون آلاف المنتجات، وأكثر من 50 متحدثاً، وسمات حية وتفاعلية و 6 مؤتمرات بما في ذلك إضافة جديدة إلى قائمة الفعاليات؛ حيث يعود حدث الضيافة الشهير عالمياً، معرض الفنادق في دبي لهذه السنة في الرابع والعشرين من مايو بمشاركة لجان من الخبراء من مختلف المجالات أيضاً، بدءاً من التدبير المنزلي إلى المأكولات والمشروبات، وقيادة الضيافة إلى الهندسة، لذا يدعو المعرض جمهوره إلى الاستعداد لحضور هذا الحدث المميز الذي سيستمر على مدار ثلاثة أيام احتفاء بأعظم الأسماء والعلامات التجارية والمواهب المحلية في هذا المجال.

تعد منطقة الشرق الأوسط واحدة من أكثر أسواق الضيافة جاذبية في العالم نسبة إلى التدفق المستمر للاستثمارات والأعداد المتزايدة من المشاريع التي يتم الإعلان عنها بشكل دائم؛ حيث سيتيح المعرض الذي يعتبر أطول حدث تجاري في المنطقة وأكثره تأثيراً في مجال الضيافة لزواره إمكانية الحصول على الآلاف المنتجات من العارضين مباشرة على الصعيدين الإقليمي والعالمي، إضافة إلى التعرف إلى أحدث التوجهات لمختلف أنحاء القطاع.

وسيشهد المعرض بنسخته الثانية والعشرين إضافة جديدة إلى قائمة فعاليته، متمثلة بمنتدى الضيافة ونمط الحياة والصحة والسبا والذي يعد سوقاً رئيسياً لهذه الصناعة؛ إذ بلغت إيرادات قطاع العافية لوحدها أكثر من 4200 مليار دولار على مستوى العالم، 639 مليار دولار منها مرتبطة بالسياحة العلاجية والسبا والمنتجعات الصحية وفق تجارب الضيوف التي مثلت نموذجاً للإيرادات لمالكي ومشغلي الضيافة عامة.

وسيوفر منتدى الضيافة ونمط الحياة والصحة والسبا محطة للقاء أصحاب المصلحة الرئيسيين والخبراء والممارسين في سلسلة من الحوارات الحية التي ستركز على مستقبل قطاع العافية ونمط الحياة؛ إذ سيقدم الخبراء خلال هذه الحوارات نظرة شاملة على السوق حول الرفاهية في صناعة الضيافة ومناقشة التكنولوجيا الرائدة في جميع توجهات القطاع.

وقالت إيلين أوكونيل، نائب الرئيس للتصميم والضيافة - دي إم جي إيفنتس: تضمن مثل هذه الفرص للتواصل والتعلم، وتحديد المصادر أن يبقى معرض الفنادق بدبي متألقاً كما كان دائماً في في هذه الصناعة الدائمة التطور؛ إذ إن هناك العديد من الفعاليات في هذه الأيام الثلاثة لدرجة أننا متأكدين من أن كل مشارك سيحصل على فائدة كبيرة من العرض الذي قضينا وقتاً طويلاً وجهداً في الإشراف عليه والتحضير له في عصر ما بعد الجائحة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"