عادي

«ديوا» ترسخ بيئتها المعرفية بمنصات ومبادرات ذكية

لنشر وتوطين المعرفة
21:27 مساء
قراءة دقيقتين
سعيد-الطاير

دبي: «الخليج»

توفر هيئة كهرباء ومياه دبي «ديوا» باقة من المنصات والبرامج والمبادرات الهادفة إلى نشر وتوطين المعرفة ونقل الخبرات بين جميع موظفيها من مختلف القطاعات. وتنظم الهيئة العديد من الدورات التعليمية لرفع مستوى وعي موظفيها حول مفاهيم المعرفة وإدارتها وأنواع البيانات والمعلومات والمعارف وحقوق الملكية الفكرية وطرق حمايتها. إضافة إلى ذلك، تعمل الهيئة من خلال برنامج «جائزة شارك» على تكريم موظفيها وفرق العمل التي تُسهم في نشر وإدارة المعرفة في الهيئة.

وأشار سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة، إلى أن الهيئة وضعت استراتيجية لنشر ونقل وتوطين المعرفة، بغرض بناء مجتمع واقتصاد قوامهما المعرفة، انسجاماً مع توجيهات القيادة الحكيمة لتسريع عملية التحول نحو اقتصاد مستدام قائم على المعرفة.

وأضاف: «نعمل وفق الرؤية السديدة لسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل الإمارة مدينة المستقبل، وتعزيز مكانتها كقطب عالمي قائم على اقتصاد المعرفة. ووضعت الهيئة سياسة متكاملة لإدارة المعرفة واستراتيجيتها ومنهجيتها لتحديد أولويات الاستثمار، وتشجيع القدرات المعرفية الإبداعية لرأس المال الفكري؛ تعزيزاً لحصر المعرفة وإدارتها وتبادلها داخل المؤسسة والوحدات التنظيمية وجميع المعنيين».

ولدى الهيئة 6 مراكز للمعرفة في عدد من فروعها تعتمد على أنظمة ذكية ومبتكرة لإدارة المعرفة، وتتيح للموظفين استعارة وإعادة الكتب والدوريات عبر أجهزة الخدمة الذاتية. كذلك توفر الهيئة «المكتبة الذكية» التي تتيح للموظفين الوصول إلى المحتوى الرقمي بكل سهولة، وتوفر الهيئة مجموعة من المنصات الداخلية التي يمكن من خلالها نقل وتوطين المعرفة ومنها: «معرفة» و«الإشارات المستقبلية»، و«أفكاري»، و«لينكد إن التعليمية».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"