عادي

ثلاثة أبحاث لطلبة جامعة الشارقة تفوز ضمن جائزة دبي للنقل المستدام

19:42 مساء
قراءة دقيقتين
788759d2-0162-4ac7-8cd4-1af9b96952d1
a4c8437b-e53c-4ed0-9736-e3da1cff3886
10bd6f72-fd99-448a-a5ea-e2e8a416b7bd

الشارقة: الخليج

تحرص جامعة الشارقة على دعم طلبتها وتعزيز مهاراتهم الابتكارية وتهيئتهم للمشاركة في مختلف المجالات العلمية والبحثية والإبداعية، والتي تساهم في تقديم حلول مستدامة لقضايا تهم المجتمع، حيث جاء من بين تلك المشروعات المقدمة من كلية الهندسة والحوسبة والمعلوماتية الفائزة بجوائز الدورة الثانية عشرة لجائزة دبي للنقل المستدام 2021 التي تم الإعلان عنها مؤخراً، وهي إحدى مبادرات هيئة الطرق والمواصلات لتحفيز القطاعين، العام والخاص، التي تهدف إلى تبني حلول تطويرية لتقليل الازدحامات المرورية، والمحافظة على البيئة ورفع مستويات سلامة التنقل.

وفازت الطالبات ميثاء المهيري ويارا تيلاوي وسارة نعمان من قسم هندسة الطاقة المتجددة والاستدامة في كلية الهندسة، بإشراف الأستاذ الدكتور عبد الحي العلمي، بالجائزة عن مشروع متميز في مجال استدامة النقل، يقدم حلولاً علمية واقعية، لتقليل الأثر البيئي للنقل البحري في إمارة دبي، ويتمحور حول استبدال محركات الديزل في العبّارات نظام دفع هوائي، والذي يعمل باستخدام ضغط الهواء داخل أسطوانات غاز بهدف إيجاد نظام مستدام يقلل أضرار ثاني أوكسيد الكربون والغازات الضارة الأخرى على البيئة، جواً وبحراً، والناجمة عن احتراق الوقود، ومن الجهات الداعمة لهذا المشروع هيئة الطرق والمواصلات بدبي، والذي ساهم بشكل كبير في تحقيق الفوز بالمركز الأول ضمن فئة أفضل مشروع بحث طلابي في الجائزة.

كما فازت الطالبات فاطمة بطي السويدي من قسم هندسة الطاقة المستدامة والمتجددة في كلية الهندسة، وشما علي السويدي من قسم هندسة الحاسوب في كلية الحوسبة والمعلوماتية، بالمركز الثاني في فئة أفضل بحث مشروع طلابي، عن مشروع توفير طاقة إنارة الشوارع من خلال أجهزة استشعار تساعد في رصد الحركة أثناء عبور المركبات وانطفائها في حالة خلو الشارع من الحركة المرورية، بهدف تحقيق توازن بين الاحتياجات الاقتصادية والأهداف البيئية للدولة، يعتمد المشروع على حساسية أجهزة الاستشعار و الأسلاك الدقيقة الموصلة للطاقة والتي تتطلب مستوى عالي من الدقة في العمل، حيث أشارت الطالبات إلى إمكانية الاستفادة من هذا المشروع لدعم الخطط المستقبلية في توفير الطاقة من قبل العديد من الجهات والمؤسسات، الحكومية والخاصة.

وضمن فئة أفضل مشروع بحثي أكاديمي فاز الدكتور خالد حمد أستاذ مشارك من قسم الهندسة المدنية والبيئية بكلية الهندسة وباحثة الدكتوراه لبنى غسان عبيد، عن مشروع تطوير نموذج للتنبؤ بالطلب على التنقل من أجل تحقيق الاستدامة في المدينة الجامعية بالشارقة، وتهدف الدراسة إلى تطوير نموذج حسابي يمكن استخدامه لاختبار الحلول والاستراتيجيات والسياسات البديلة لمعالجة بعض مشكلات النقل، مثل الازدحام المروري والحفاظ على النقل المستدام في المدينة الجامعية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"