عادي

ناعمة الشرهان: كبار المواطنين بالإمارات يتلقون رعاية متقدمة

شاركت بمؤتمر الأمم المتحدة «حوار البرلمانات العربية»
19:41 مساء
قراءة دقيقتين
HD

شاركت ناعمة عبدالله الشرهان النائب الثاني لرئيس المجلس الوطني الاتحادي، عضو مجموعة الشعبة البرلمانية الإماراتية في البرلمان العربي، في مؤتمر الافتراضي «حوار البرلمانات العربية حول المراجعة الرابعة لخطة عمل مدريد الدولية للشيخوخة»، الذي نظمته لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا)، وصندوق الأمم المتحدة للسكان – المكتب الإقليمي للدول العربية.

وقالت خلال مداخلة في المؤتمر إن كبار المواطنين في دولة الإمارات يتلقون رعاية متقدمة بفضل الدعم الكبير من القيادة الرشيدة وحرصها على تطوير كل الخدمات المقدمة لهم في المجتمع، بما يؤكد البعد الإنساني والثقافي والحضاري للمجتمع الإماراتي، الذي تربى على القيم النبيلة لنهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

ولفتت إلى أن دولة الإمارات أجرت مسحاً شاملاً لوضع قاعدة بيانات عن كبار المواطنين واحتياجاتهم، وبحث تقديم أفضل الخدمات لهم، فضلاً عن إقرار القانون الاتحادي بشأن حقوق كبار المواطنين، والذي يهدف إلى ضمان تمتع كبار المواطنين بالحقوق والحريات الأساسية التي كفلها الدستور، والمعلومات والخدمات المتعلقة بحقوقهم وتوفير الرعاية والاستقرار النفسي والاجتماعي والصحي لهم.

وأشارت ناعمة عبدالله الشرهان بصفتها عضو لجنة الشؤون الاجتماعية والتربوية والثقافية والمرأة والشباب في البرلمان العربي في كلمة خلال المؤتمر، إلى أن البرلمان العربي يولي اهتماماً كبيراً لفئة كبار السن، من منطلق دور البرلمانيين في تلبية احتياجاتهم وأولوياتهم، من خلال إقرار التشريعات الوطنية التي تضمن حقوق كبار السن في الرعاية الاجتماعية والأسرية والصحية، وتفرض التزامات على الدولة وعلى المجتمع، لتلبية كل احتياجاتهم، لاسيما في ظل الارتفاع المطرد في أعداد كبار السن في المجتمعات العربية.

وأكدت ضرورة تبني الدول العربية استراتيجيات لحماية ورعاية كبار السن، خاصة أثناء فترات الأزمات والطوارئ والأوبئة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"