عادي

أسهم التكنولوجيا تضغط على هونغ كونغ.. و«نيكاي» يبدأ الأسبوع على ارتفاع

11:46 صباحا
قراءة دقيقتين
تفاوت الأسهم في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، الاثنين، حيث استمرت المخاوف العالمية في إحداث اضطراب للمستثمرين، ففي أسواق اليابان ارتفع مؤشر نيكاي 225 بنسبة 0.7%، وتوبكس بنسبة 0.74%، بينما كافح مؤشر ستاندرد آند بورز/ 200 ASX الأسترالي ليتّجه نحو الثبات، حيث كان آخر انخفاض له بنسبة 0.02%.
أما في الصين فقد تراجعت أسواق الصين الكبرى، حيث انخفض مؤشر هانغ سينغ في هونغ كونغ بنسبة 1.88%، وتراجع مؤشر هانغ سينغ للتقنية بنسبة 3.13%، وهوى سهم بيليبيلي 4.56%، وهبطت أسهم علي بابا في هونغ كونغ 4.6%، فيما تراجع مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 0.47% ومؤشر شينزن بنسبة 0.71%.
ومن المقرر أن تعلن شركة «إكس بينج» الصينية لصناعة السيارات الكهربائية عن أرباحها للربع الأول، الاثنين، والتي انخفضت أسهمهما كذلك في هونغ كونغ بنحو 9% في التجارة الآسيوية.
وفي الأسواق الأخرى كافح مؤشر كوسبي في كوريا الجنوبية للصعود وكان آخر ارتفاع بنسبة 0.08%، بينما ارتفع مؤشر كوسداك بنسبة 0.29%، بينما انخفض المؤشر الأوسع «إم إس سي آي» لأسهم آسيا والمحيط الهادئ خارج اليابان بنسبة 0.42%.
وفي الجانب الغربي من الكرة الأرضية تعرضت الأسهم في الولايات المتحدة لضربة، حيث أصبحت الأسواق تخشى ما إذا كان سيكون هناك ركود فانخفض فيها مؤشر ستاندرد آند بورز لفترة وجيزة إلى منطقة السوق الهابطة، خلال جلسة يوم الجمعة، لكنه تعافى قليلاً ليظل تقريباً دون تغيير، بينما ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي 8.77 نقطة إلى 31261.90 بعد عكس خسائر فاقت 600 نقطة.
أما مؤشر ناسداك المركب، فهو بالفعل قابع في منطقة السوق الهابطة، 30% من أعلى مستوياته، وهبط في يوم الجمعة 0.3%، وسجلت المؤشرات الثلاثة سلسلة خسائر استمرت سبعة أسابيع على الأقل. (وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"